فينجر ينتقد دفاع ارسنال بعد استسلامه أمام اندرلخت

فينجر ارسنال

وبخ ارسين فينجر مدرب ارسنال دفاع فريقه بعدما شاهد اندرلخت يعوض تأخره بثلاثة أهداف لينتزع التعادل 3-3 في مباراة الفريقين بالمجموعة الرابعة في دوري أبطال اوروبا لكرة القدم أمس الثلاثاء.

وتقدم ارسنال 3-صفر في أول ساعة وبدا في طريقه للتأهل لدور الستة عشر للموسم 15 على التوالي تحت قيادة المدرب الفرنسي عندما انهار فجأة باستاد الامارات.

وبدلا من تأمين الدفاع استسلم فريق فينجر بطريقة تثير القلق وسمح للفريق البلجيكي بتقليص الفارق بهدفين عن طريق انطوني فاندن بوره جاء ثانيهما من ركلة جزاء إثر مخالفة من ناتشو مونريال قبل أن تترك ضربة رأس الكسندر ميتروفيتش في الدقيقة 90 مشجعي أصحاب الأرض في حالة صدمة.

وقال فينجر للصحفيين “هل أشعر بالضيق؟ نعم. لكن يجب أن نشيد بهم. قاتلوا حتى النهاية وقدمنا اداء دفاعيا سيئا من البداية للنهاية اليوم. لم نشعر بالارتياح ابدا.”

وأضاف “تمت معاقبتنا. بعض سوء الحظ لأن الهدف الأول كان تسللا لكن مستوانا الدفاعي لم يكن جيدا بما يكفي.”

وحتى قبل أن يمنح ميكل ارتيتا التقدم لارسنال في الدقيقة 25 من ركلة جزاء تسبب اندرلخت في بعض اللحظات المتوترة بادائه السريع.

لكن حين أضاف لاعب ارسنال المتألق اليكسيس سانشيز الهدف الثاني وجعلها اليكس اوكسليد تشامبرلين 3-صفر في الدقيقة 58 بدت المشاكل الدفاعية لأصحاب الأرض مجرد شائبة بسيطة في ليلة جيدة.

وبدا فاندن بوره في موقف تسلل حين سجل الهدف الأول من مدى قريب لكن ما حدث بعد ذلك ترك فينجر غاضبا وحائرا.

وقال المدرب الفرنسي “والنتيجة 3-صفر اعتقدنا أن المهمة انتهت. كان الأمر متعلقا بالارهاق أيضا.. هم أنهوا اللقاء أقوى. تمت معاقبتنا. الأمر محبط للغاية.”

وأضاف “في دوري الأبطال تحتاج لأن تكون في الحالة الذهنية الصحيحة وإلا سيتم معاقبتك. بالتأكيد لم نكن كذلك. ما أقوله في غرفة الملابس يظل في غرفة الملابس.”

ولا يزال ارسنال صاحب المركز الثاني في موقف قوي للتأهل لدور الستة عشر إذ يمتلك سبع نقاط قبل جولتين على نهاية دور المجموعات بفارق خمس نقاط عن اندرلخت صاحب المركز الثالث وهو الفريق الذي هزمه النادي اللندني بالصدفة 2-1 قبل أسبوعين في بروكسل.

وقال فينجر “بشكل عام حصلنا على اربع نقاط من المباراتين. حصلنا على مكافأة جيدة على الاداء في المباراتين.”

وفي ظل كل مشاكل ارسنال الدفاعية – التي تعني أنه في حكم المؤكد أن ينهي مشواره في المركز الثاني وراء بروسيا دورتموند الذي يملك 12 نقطة ويواجه مهمة صعبة في دور الستة عشر – لا يمكن تجاهل اداء اندرلخت.

وإن لم يكن اندرلخت خسر قرب النهاية أمام الفريق اللندني قبل أسبوعين كان سيصبح في وضع جيد للتأهل.

وقال بيسنيك هاسي مدرب اندرلخت للصحفيين “أنا مدرب شاب وأتمنى أن أكون موجودا هنا لفترة طويلة لكن هذه المباراة ستبقى في ذاكرتي. ربما اعتقد ارسنال أنه متفوق في هذه اللحظة.”

وأضاف “لكني فخور للغاية بفريقي وأظهر اليوم شخصيته وجودته. قدم اداء رائعا اليوم.”

110