اسياد 2014: علم اليابان اثناء الحرب مع كوريا يثير ازمة

new_20140919144721_1411127241.77

اثارت شارة تحمل شعار “الشمس المشرقة” خلافا بين المسؤولين الرياضيين في كوريا الجنوبية واليابان اليوم الجمعة لانها تعتبر بالنسبة الى العديد من الكوريين رمزا للقسوة ابان الاستعمار الياباني.

واندلع الخلاف هذا الاسبوع عندما كانت رياضية يابانية في الهوكي تتدرب في مدرسة ثانوية للاناث غرب اينشيون ووزعت شارة تحمل علم الشمس المشرقة الياباني المثير للجدل ايام الحرب على نحو 20 تلميذة كورية. وكانت التلميذات تشاهدن تدريبات الرياضية اليابانية التي قدمت لهن شارات مثلثة الشكل عليها الاحرف الاولى للاتحاد الياباني للهوكي كتذكار منها. لكن معلمة التلميذات عبرت عن غضبها من هذا التصرف ورفعت الامر الى اللجنة المنظمة للالعاب الاسيوية حسب مسؤول في المدرسة. ويعتبر كثيرون في كوريا الجنوبية شعار الحرب على انه هجوم عليهم، لانه يذكرهم بالاستعمار الياباني لشبه الجزيرة الكورية بين 1910 و1945.

وقالت اللجنة المنظمة للالعاب انها ارسلت خطابا الى المجلس الاولمبي الاسيوي والى اللجنة الاولمبية اليابانية تحتج فيه على هذا التصرف، مطالبة باتخاذ اجراءات تحول دون تكراره. لكن اللجنة الاولمبية اليابانية اكدت ان الشعار يمثل اشعة الشمس المشرقة، ولا علاقة له بالشعار السابق ايام الحرب وان الاتحاد الياباني للهوكي يستعمله منذ اكثر من مئة عام. وتبدو العلاقات بين طوكيو وسيول في ادنى مستوياتها منذ اعوام بسبب خلافات تتعلق بفترة الاستعمار الياباني.

110