المشي: أكثر الرياضات شعبية .. شاهد فوائده!

رياضة المشي

هل تعلم بأن المشي هو الرياضة الأولى بالعالم التي يمارسها الأفراد في جميع أنحاء العالم ؟ فالمشي هو النشاط البدني الذي يجب أن تمارسه في أي وقت وأي عمر لأجل إدامة الصحة العامة البدنية والنفسية . فحركات المشي المتكررة تشرك أكثر عضلات الجسم من أي رياضة أخرى ! وفي الحقيقة فأن بحركات المشي سوف نشرك 650 عضلة 203 عظم موجود في جسمنا . لذا فماذا ننتظر؟ فرياضة المشي ليس لها متطلبات و إحتياجات كثيرة . يمكننا أن نبدأ ببرنامج المشي حالاً وبأقل متطلبات وإحتياجات , وهذه الإحتياجات لا تكلفنا كثيراً . أما أهم الإحتياجات المطلوبة لممارسة هذه الرياضة هي زوج جيد من الأحذية الرياضية المناسبة للمشي أو الجري . فهذه تجدها في جميع المحلات لبيع الأجهزة الرياضية وهناك أشكال وأنواع كثيرة تستطيع شراء ما هو مناسب منها . كما قد تحتاج بعض الملابس الرياضية المناسبة وحسب الجو المناسب في بلدك . وهناك جهاز صغير وهو عبارة عن ساعة تعد الخطوات وتقيس المسافة المقطوعة والطاقة المصروفة أثناء المشي يطلق عليها ( pedometers ) .

لماذا علي أن أمارس رياضة المشي ؟ وبعد أن تجهز نفسك بالملابس والمعدات من الضروري أن تعرف الفائدة من ممارسة رياضة المشي وهي كثيرة منها :

تساعدك في خفض الوزن وحرق الشحوم الزائدة .
تساعدك في خفض ضغط الدم .
تقلل من خطر الأصابة بالنوع الثاني من مرض السكري .
تساعدك في خفض مستوى التوتر والإجهاد البدني والنفسي .
ترفع من مستوى الطاقة الكلية للجسم .
تقوي عضلة القلب وتقلل خطر الإصابة بأمراض القلب .
تريح الإنسان من الضغط النفسي والقلق وفقاً للبحوث العلمية .
تعمل على تقوية جميع أجهزة الجسم .
تحرق نفس العدد من السعرات الحرارية في الهرولة .
تقوي بعض القدرات النفسية المهمة كالإرادة والتصميم .
كيف يمكنني أن أبدأ ببرنامج المشي ؟

بما أن المشي يشرك جميع عضلات الجسم لذلك علينا أولاً القيام بعملية الإحماء للعضلات . فهذه سوف تساعدك على إرتخاء وتهيئة العضلات وتقيك من الإصابات , ويمكنك تعلم طريقة الإحماء المناسبة والتمارين التي تساعد في إطالة عضلات الجسم مع التركيز على عضلات الرجلين أكثر . ثم يمكنك البدء بالمشي لوقت محدد أو لقطع مسافة معينة , وننصح بالمشي 30 دقيقة بسرعة معتدلة أولاً , ثم زيادة المشي إلى 35 دقيقة كل إسبوع وهكذا . وهذا يعتمد على قابلية الفرد وعمره وجنسه . كما علينا ممارسة المشي على أرض مناسبة مثل الحدائق والباركات أو مضامير الجري وغيرها . تجنب ممارسة هذه الرياضة على أراضي صعبة كالشواطيء الرملية أو الأراضي الجبلية التي ترتفع كثيراً في بداية المشوار فهذا يسبب إجهداً للعضلات والإصابات . عليك أن تعلم بأن أهم مبدأ تدريبي هو التدرج في التمرينات من ناحية الحجم أولاً ثم من ناحية الشدة أي السرعة ثانياً , أمثلة على ذلك :

زيادة حجم الحمل أي زيادة المسافة أو الزمن المستغرق بالتمرينات ( 5كم , 6كم , 7كم , 8كم . أو 30د. , 35د. 40د. , 45د. وهكذا بالنسبة لكل إسبوع من التدريب )

أما بالنسبة للشدة أي سرعة المشي ( 5كم × 60د. , 5كم × 55د. , 5كم × 50د. )

* دراسة عالمية ترجمة: الدكتور اثير محمد صبري

114