بالفيديو: البرازيل تستعرض في شباك بنما برباعية

Neymar of Brazil challenges Baloy of Panama during an international friendly soccer match, in Goiania

سحق منتخب البرازيل لكرة القدم نظيره البنمي 4/ صفر يوم الثلاثاء في إطار استعدادات المنتخب البرازيلي لخوض نهائيات كأس العالم التي ستقام على ملاعبه الشهر الجاري.

و على ملعب سيرا دوارادا بمدينة جويانيا البرازيلية قدم المنتخب البرازيلي اداء طيبا على مدار شوطي المباراة وحقق فوزه الكبير بأقل مجهود ليمنح الثقة والهدوء إلى جماهيره قبل انطلاق المونديال في 12 يونيو الجاري.

وبدأ لويز فيليبي سكولاري المدير الفني للمنتخب البرازيلي بالحارس جوليو سيزار وأمامه رباعي خط الدفاع المكون من داني ألفيش وديفيد لويز ودانتي بونفيم ومارسيللو، كما دفع في خط الوسط بكل من لويز جوستافو وأوسكار وراميريز، فيما اعتمد على نيمار داسيلفا لقيادة هجوم الفريق مع فريد وهالك.

وفضل سكولاري عدم الدفع بقائد الفريق تياجو سيلفا في المباراة من أجل منحه المزيد من الوقت للتعافي بعد شعوره بآلام خفيفة في الساقين خلال تدريبات الفريق مؤخرا، كما قرر أيضا إراحة لاعبيه فيرناندينيو وباولينيو بسبب شعورهما بالإجهاد.

وسارت المباراة على وتيرة واحدة، هجوم متواصل من المنتخب البرازيلي مقابل دفاع من منتخب بنما الذي صمد أمام الهجمات البرازيلية ما يقرب من 27 دقيقة قبل أن يفتتح نيمار مهرجان الأهداف عن طريق ضربة حرة مباشرة نفذها اللاعب البرازيلي بطريقة رائعة سكنت الزاوية اليمنى لمرمى ادولفو ماتشادو حارس مرمى المنتخب البنمي.

وواصل المنتخب البرازيلي سيطرته على مجريات الأمور ليضيف الظهير الأيمن داني ألفيش الهدف الثاني في الدقيقة 40 عبر تسديدة مباغتة بقدمه اليمنى من خارج منطقة الجزاء، فشل ماتشادو في إبعادها عن مرماه لينتهي الشوط الأول بتقدم أصحاب الأرض بهدفين نظيفين.

وفي الشوط الثاني حافظ منتخب البرازيل على أدائه الهجومي رغم إجراء سكولاري العديد من التغييرات بنزول هنريك ومايكون وماكسويل وهيرنانيز وويليان وجو ليحرز هالك الهدف الثالث لمنتخب السامبا في الدقيقة 47 بعدما تلقى تمريرة سحرية من المتألق نيمار الذي مرر الكرة بعقب القدم، وضعها هالك مباشرة داخل الشباك.

ثم أضاف البديل ويليان، نجم تشيلسي الانجليزي، الهدف الرابع للبرازيل في الدقيقة 73 عن طريق هجمة منظمة قادها نيمار الذي مرر كرة بينية إلى ماكسويل ليمررها بدوره مباشرة إلى ويليان الذي لم يجد صعوبة في إيداع الكرة داخل الشباك.

ويلعب منتخب البرازيل مباراة ودية أخرى في السادس من يونيو الجاري أمام منتخب صربيا في اخر بروفة قبل خوضه المباراة الافتتاحية للمونديال أمام نظيره الكرواتي على ملعب كورينثيانز أرينا بمدينة ساو باولو.

ويلعب المنتخب البرازيلي في المجموعة الأولى بجانب منتخبات كرواتيا،و الكاميرون و المكسيك، ويسعى منتخب البرازيل، صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بكأس العالم، للتتويج باللقب العالمي للمرة السادسة في تاريخه بعدما سبق له الفوز بالبطولة أعوام 1958، 1962، 1970، 1994، 2002.

113