توتنهام يعود من بعيد ويحقق فوزا قاتلا على ساوثمبتون بالدوري الإنجليزي

2302231_FULL-LND

عاد توتنهام من بعيد وتجنب الهزيمة الثالثة على التوالي والخامسة في المراحل الست الاخيرة، وذلك بعدما حول تخلفه امام ضيفه ساوثمبتون بهدفين نظيفين الى فوز قاتل 3-2 اليوم الاحد في المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري الإنجليزي.

على ملعب “وايت هارت لاين”، كاد توتنهام ان يصاب بخيبة اخرى يضيفها الى خروجه من الدور الثاني لمسابقة الدوري الاوروبي “يوروبا ليج” على يد بنفيكا البرتغالي (2-2 ايابا و1-3 ذهابا) وسقوطه في المرحلتين السابقتين امام جاريه اللدودين تشلسي (0-4) وارسنال (0-1)، لكن الدنماركي كريستيان اريكسن اعاده الى اللقاء بتسجيله ثنائية قبل ان يهديه الايسلندي البديل جيلفي سيجوردسون هدف الفوز في الوقت بدل الضائع.

وكان الشوط الاول شوط الاخطاء الدفاعية بإمتياز، اذ وجد توتنهام نفسه متخلفا بهدفين نظيفين بسبب خطأين فادحين من كايل ناوتون ما سمح لجاي رودريجيز (19) وآدم لالانا (28) في ايجاد طريقهما الى شباك الحارس الفرنسي هوجو لوريس، قبل ان يقلص صاحب الارض الفارق بهدية من مدافع الضيوف ناثانييل كلاين الذي اخفق في اعتراض الكرة بالشكل المناسب فوصلت الى اريكسن الذي اودعها الشباك.

واطلق توتنهام اللقاء من نقطة الصفر مع بداية الشوط الثاني عبر ايريكسن بالذات بعد تمريرة من الاسباني روبرتو سولدادو الذي شارك اساسيا في ظل غياب التوغولي ايمانويل اديبايور بسبب الاصابة (46).

وعندما اعتقد الجميع ان المباراة ستنتهي بالتعادل قال الاخطاء الدفاعية كلمتها مجددا بعدما فشل البرتغالي جوزيه فونتي في ابعاد الكرة برأسه بالشكل المناسب لتصل الى سيجوردسون الذي اطلقها صاروخية من حدود المنطقة بعيدا عن متناول الحارس البولندي ارتور بوروك (1+90)، مانحا فريق المدرب تيم شيروود الذي يتواجه مع ليفربول الثاني الاسبوع المقبل، نقطته الـ56 في المركز الخامس بفارق 6 نقاط عن جاره ارسنال، صاحب المركز الرابع الاخير المؤهل الى دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل.

وتختتم المرحلة لاحقا بلقاء استون فيلا وستوك سيتي.

110