السلمي يكتب: التعصب يطرق أبواب الرئاسة!!

بلغت آفة التعصب المقيت مداها وتجاوزت حدود المعقول واللامعقول، حتى ضربت أطنابها ولم تجد من يتصدى لها بعد أن زرعها بعض الإعلام منذ سنوات في الوسط الرياضي برمته ونفث سمومها حتى دخلت أخيرا مكاتب الموظفين الرسميين، لاسيما أنها أتت أُكُلها في مقاعد الدراسة والمقاهي والمدرجات..

وهذا الإعلام الذي تخلى عن شرف المهنة وأدبيات الصحافة، واعتاد على بث أفكاره الهدامة، لم يجد من يردعه ويوقفه عند حده، وهذا السكوت الغريب من الجهات المعنية جعلته يتمادى حتى بات الوضع خارج السيطرة وأصبحنا أضحوكة عند من حولنا..

من يصدق أن بعض الموظفين الرسميين الذين يجب أن يقفوا مع 153 ناديا على مسافة واحدة، أقاموا الأفراح والليالي الملاح داخل مقر عملهم ابتهاجا بفوز فريقهم المفضل في مباراة دورية لم تمنحه بطولة ولم تعطه صدارة ولا تتجاوز أهميتها سوى ثلاث نقاط فقط..
ومن يصدق أن مذيعاً وفي برنامج مباشر عبر الأثير يخرج عن نطاق الذوق العام ويطلق العنان لنفسه  ويتحول إلى مشجع “منفلت”؛ لكي يسيء لنفسه ولبرنامجه وللإذاعة قبل أن يسيء للآخرين..
هؤلاء شوهوا معنى التنافس الشريف وقتلوا روح التحدي الذي يُفترض أن لا يتجاوز حدود المستطيل الأخضر؟، ولماذا تخلت الجهات الرقابية عن دورها تجاه ما يحدث؟، أليس من واجبها قمع الفساد الفكري والضرب بيد من حديد على كل من يحاول إذكاء نار الفتنة والعنصرية في وسطنا الرياضي؟.
لا غضاضة أن يشجع الموظف -أيا كان- فريقا معينا وليس عيبا أن يبدي الإعلامي بصفة عامة ميوله لهذا الفريق أو ذاك، بشرط أن يكون ذلك في حدود اللباقة واللياقة التي بطبعها ستسعفه في الوقت المناسب لكبح جماحه، ولكن عندما يكون في موقع المسؤولية فإنه مطالب بالحياد التام وإلقاء ميوله في سلة المهملات..
في “برنامج كورة” خرج مدرب الرائد المُقال الجزائري نورالدين زكري، وقال بكل تجرد: “إن هناك بعض الإعلاميين مرتزقة، يبيعون أنفسهم ويكتب كل منهم ما يُمليه عليه “سيده”!!!.. وهذه الحقيقة المُرة لم يأت بها المدرب المغترب من وحي الخيال أو من بنات أفكاره، وإنما هي واقع ملموس وشعور محسوس لدى الجميع شئنا أم أبينا..
وخلاصة القول: إن جل إعلامنا المرئي والمقروء والمسموع أصبح يُقاد ولا يقود، وتابعا لا متبوعا، فهو يغمز ويلمز ويقدح ويتهم ويُسقط دون رقيب أو حسيب، وإذا لم يستشعر المسؤولية المُلقاة على عاتقه من تلقاء نفسه، ويعي الخطر الذي يحدق بوسطنا الرياضي، ويعمل جاهدا مع الرئاسة العامة ووزارة الإعلام واتحاد القدم والأندية لطرح وتبني بعض الأفكار والمقترحات التي من شأنها نبذ التعصب بكل صوره وأشكاله، فإن وسطنا المعتم حاليا سيزداد ظُلمة مستقبلا.

مقالة للكاتب علي السلمي في جريدة اليوم

التعليقات

7 تعليقات
  1. علي
    1

    قصدك المذيع ابو ريالين سلما ن المطيويع ماحد درا عنه ولا عن برامجه السطحيه التافهه التي يملاءها .... وفوق ذلك يتصف بثقاله دم وهو مشجع هلالي متعصب ترك الطار من مدرج الهلال واتجه للصحافه والاعلام لانها فوضى لكل من ودب وهومن عينه الهويريني والروقي وعدوله التويجري

    Thumb up 0 Thumb down 0
    28 فبراير, 2014 الساعة : 10:52 ص
  2. ,,,m
    2

    الى رجالات نادي النصر ،،،،، هذا وقتهم
    لو كنت مكان الامير تركي لإنشاءت غرفة طوارئ نعم مجهووووود سنة اقصد أعوام يذهب سدى
    تشغل نفسك بالعنصرية العنصرية العنصرية وفريق تعادل وما تعادل ومدرب جلس مع الأح طيات وما جلس ياناس حرررررام عليكم الدورررري يضييييع من أيدينا ونقع في الفخ الفخ مرة اخرى
    اعمل على كل الجبهات الفرق التي تلعب أمامك ،،،،كيف تحقق نقاطها كاملة. والفرق التي امام المنافس
    الجبهة الأهم كيف تحافظ نعم تحافظ على فريق المتعة المتعة أمامك كاس الوالد مليكنا حفظه الله
    وان يعطي هؤلاء الشباب سنوات و سنوات وليس مباراة واحده تعيدك،،،
    انت البطل وكرة القدم فوز و خسارة

    Thumb up 0 Thumb down 0
    28 فبراير, 2014 الساعة : 11:31 ص
  3. الجلاد
    3

    لنكون واقعيين من يسطرعلى الاعلام هلاليون ومن الطبيعي ان يتبعهم الآخرين للحفاظ على رزقهم والاسيجدون انفسهم عندالاشاره الضوئيه

    Thumb up 0 Thumb down 0
    28 فبراير, 2014 الساعة : 1:50 م
  4. الصمصام
    4

    إعلام النصر حالة نادرة في العالم .(( الإعلام الذي ينتمي إلى نادي معين يمجد فريقه ويحتفل ببطولاته )) .. إعلام النصر عكس التيار يفوزون ببطولة يذهبون إلى مدرب الفريق الهلال ويتسألون ماذا سوف يلبس في المباراة القادمة ؟ إعلام النصر يترك أفراح فريقه ببطولة ولي العهد ويتجه إلى الهلال ويشككون في مدربه هل هو مدرب أم متدرب ؟ إعلام النصر يفوزون يذهبون إلى سالم والعابد ؟ إعلام النصر فريقه ينصك من الهلال بالأربعة التي حرمتكم تحقيق رقم قياسي جديد ( يختفون ويعودون إلى جحورهم ويتحدثون عن الاتحاد ) والله ما دام عقليتكم تتجه نحو الهلال وإنجازاته سوف تعودون إلى مكانكم الطبيعي .
    أما الحديث عن المسؤولين في رعاية الشباب أنتم أعرف من أي شخص آخر .. كيف تم تسجيل لاعبيكم المحترفين ؟
    وكيف تم اجتماع عضو الشرف الفعال والمسخر للنصر في أروقة الإتحاد السعودي مع وكلاء اللاعبين .
    لكل شيء إذا ما تم نقصان فلا يُغر بطيب العيش إنسان
    هي الأمور كما شاهدتها دول من سره زمن ساءته أزمان
    ولنا في الفتح خير دليل الموسم الماضي حقق بطولتين .. أين هو هذا الموسم ؟
    مستوى كرة القدم عندنا في تدني فضيع . لذلك لا تنخدعون في فريقكم عندما يحقق هذا الموسم بطولة أبو بطولتين .

    Thumb up 0 Thumb down 0
    28 فبراير, 2014 الساعة : 2:25 م
  5. العــــ صعبة ـــالميـــ قوية ـــة
    5

    الحمد لله إني داعس على مثل هذه الأشكال من عام 2000 وصرت أتواصل مع العالم الخارجي وهو باقي في فلك المحلية أفكارا وألفاظا تعاملا يعني طواقي جحا !!!!

    Thumb up 0 Thumb down 0
    28 فبراير, 2014 الساعة : 2:39 م
  6. علي
    6

    المطيويع ابو سعبوله

    Thumb up 0 Thumb down 0
    28 فبراير, 2014 الساعة : 6:04 م
  7. الأهــــلي بطل أول دوري .. رسمي
    7

    ياعزيزي الكاتب هذا الوضع موجود من زمان بل على اساسه تأسس اتحاد القدم واتحدى احد يخالف كلامي او يكذبه

    هذه اللجان وجدت لخدمة الكيان الهلامي ولتعزيز وتحوير بطولاته والدفاع عنه ومايحدث الآن ماهو الا تكملة للمسلسل
    ا
    المتوارث اجيال عن اجيال في حب ام هلال ,,, هدي اعصابك وروق المنقاااا

    الرياضة في ايد امينة

    كاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااك

    Thumb up 0 Thumb down 0
    28 فبراير, 2014 الساعة : 6:17 م
108