العمران يكتب: برامجنا الرياضية منصات لإطلاق الصواريخ

تحولت البرامج الرياضية عبر القنوات الفضائية مؤخرا الى ما يشبه منصات متحركة لإطلاق صواريخ من طراز تعصب وعنصرية لتأجيج الوسط الرياضي وزيادة الاحتقان في صفوف الشباب بزرع بذور الكراهية والعدائية.

عندما يتخلى الإعلامي عن مهنيته وصدقيته وموضوعيته وينحاز لتعصبه المذموم وعنصريته المقيتة وتصفية حساباته الكريهة عبر وسيلته الإعلامية   -أيا كانت- مقروءة أو مسموعة أو مرئية، فإنه يتحول الى معول هدم وسوسة تنخر في عقول وميول شباب الوطن يتلاعب بعواطفهم كيف يشاء وفق أجندة لا يهمها صلاح وتنمية شباب الوطن ورياضته وإعلامه.

الشواهد عديدة .. فهذا مذيع يمرر عبارات عنصرية إرضاء لأحقاده الشخصية، وآخر ينتقي أسوأ اللاعبين السابقين ليثبتهم في برنامجه من أجل الاساءة لناد معين، ومدرب وجمهور محددين، وثالث لا هم له سوى توزيع الاتهامات بلا أدلة على مسؤولي رياضة الوطن من أجل انتقاص أدوارهم وشخصياتهم وتصفية حسابات قديمة.
أما تلك القناة المتخصصة فهي لا تتورع في استضافة المطرودين من الإعلام أو الملفوظين من المدرج والمنتديات الرياضية، ليملأوا الفضاء صراخا ويلوثوه بعبارات واتهامات لا تمت للمهنية وأصولها ومبادئها بصلة.
والسؤال الذي ينبغي علينا طرحه بعد كل هذا: من المسؤول عن مثل هذا الانفلات؟
وأين الرقيب والحسيب على مثل هكذا عبث زاد على حده قبل أن ينقلب لضده؟ من يوقف مثل هذه التجاوزات المضرة التي ستلقي بظلالها حتما على أمن مجتمعنا اذا لم نتدخل في التوقيت المناسب؟

مقالة للكاتب محمد العمران في جريدة اليوم

التعليقات

2 تعليقان
  1. العــــ صعبة ـــالميـــ قوية ـــة
    1

    يا رجال ما جاب للرياضيين الفرقة والعنصرية إلا كل منتسب لنادي الهلال …. كل من ينتمي له !!!!
    محترفين أجانب منحرفين أخلاقيا !!!!
    منهم من يأشر بأصابع يده ومنهم من يؤدي حركات مشينة أثناء التدريبات ومنهم من يرسم الصليب على يده … إلخ
    وبعض اللآعبين المحليين يشوبه ما يشوبه من ماضي أسود !!!!
    ومدرب متدرب لا يحمل شهادة تدريبية وأنحاش من الملعب بحجة إرتفاع حرارته !!!!
    وإعلامهم وقح ومنحط للغاية يمارس أشد أنواع الكذب والزور والبهتان ويقذف فلان وعلان ليل ونهار ولا حسيب لهم ولا رقيب !!!!
    وإذا أتينا عند جماهيرهم وجدنا رؤوسهم مجوفة لا يمكلون ذرة عقل من أجل تمييز الخبيث من الطيب !!!!
    جماهير إعلامية ليست رياضية تذهب مع من غلب !!!!
    لآعبينهم دمروا سمعة كرتنا الرياضية عالميا وآسويا وعربيا وخليجيا ومحليا !!!!
    منهم من يسنتر بالثمانية أمام الله وخلقه !!!!
    ومنهم من يطارد وراء بطولة خارجية على مدار 14 عام على التوالي !!!!
    ومنهم من يشتري الألقاب الوهمية من أجل لفت نظر الطواقي عن الخسائر التي لحقت بهم في آسيا !!!!
    ومع كل ذلك لا نجد أحد يردعهم أو يردهم إلى صوابهم أو يبين لهم خطأهم !!!!
    لذلك سيطروا على كل شاردة وواردة في الإعلام وبثوا سمومهم فيه وفشلونا بل فضحونا أمام الله وخلقه !!!!

    Thumb up 0 Thumb down 0
    27 فبراير, 2014 الساعة : 12:02 م
  2. رياضي مخضرم
    2

    مقال اكثرمن رئع
    كلام اكثر من صحيح كاتب مميز وصريح
    ويارب يفكونا من هالبرامج

    Thumb up 0 Thumb down 0
    27 فبراير, 2014 الساعة : 5:19 م
111