المنافسة مستمرة بين ثلاثي المقدمة بالدوري الأسباني

الدوري-الاسباني

ستستمر المنافسة بين ثلاثي الصدارة برشلونة حامل اللقب والمتصدر بفارق الأهداف أمام فريقي العاصمة ريال مدريد وأتلتيكو مدريد في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الأسباني .

يحل برشلونة ضيفا على ريال سوسيداد السادس بعد غد السبت، ويستضيف ريال مدريد التشي الثالث عشر السبت ايضا، ويحل جاره اتلتيكو مدريد ضيفا على اوساسونا الرابع عشر الاحد المقبل.

في المباراة الاولى، يلتقي ريال سوسيداد وبرشلونة للمرة الرابعة هذا الموسم والثالث هذا الشهر وعلى مدى اسبوعين. وتفوق الفريق الكاتالوني مرتين الاولى 4-1 في ذهاب الدوري في 24 سبتمبر/آيلول الماضي، والثانية 2-0 في ذهاب نصف نهائي مسابقة الكأس المحلية في 5 فبراير/شباط الحالي، فيما انتهت المباراة الثالثة بالتعادل 1-1 في اياب مسابقة الكأس الاربعاء الماضي.

ويبدو برشلونة مرشحا بقوة لانتزاع النقاط الثلاث بعد تحسن نتائجه وادائه في الاونة الاخيرة وتحديدا منذ سقوطه على ارضه امام فالنسيا 2-3 حيث حقق 3 انتصارات متتالية اخرها على مضيفه مانشستر سيتي الانجليزي 2-0 اول من امس الثلاثاء في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا.

ويملك الفريق الكاتالوني الاسلحة اللازمة لتحقيق فوزه الـ20 محليا هذا الموسم في مقدمتها نجمه الارجنتيني ميسي الذي استعاد مستواه الرائع بعد تعافيه كليا من الاصابة التي ابعدته فترات طويلة منذ الموسم الماضي، والنجم البرازيلي نيمار العائد لتوه من الاصابة على غرار إنيستا، والتشيلي سانشيز و بيدرو رودريجيز.

في المقابل، سيحاول ريال سوسيداد استغلال عاملي الارض والجمهور وكذلك الارهاق الذي قد يصيب ضيوفهم كونهم لعبوا مباراة الثلاثاء امام مانشستر سيتي، وذلك لتعطيل آلاتهم الهجومية وانتزاع 3 نقاط ثمينة في سعيه الى المنافسة على مركز مؤهل لمسابقة دوري الابطال التي خرج منها خالي الوفاض هذا الموسم ومن الدور الاول.

وفي المباراة الثانية، لن يجد النادي الملكي اي صعوبة في تخطي عقبة ضيفه التشي المتواضع والصاعد حديثا الى دوري الاضواء بالنظر الى الفوارق الكبيرة بين الناديين وعلى الرغم من غياب هداف الليجا وافضل لاعب في العالم العام الماضي الدولي البرتغالي رونالدو بسبب الايقاف. وهي المباراة الثالثة الاخيرة لرونالدو في عقوبة الايقاف التي فرضها عليه الاتحاد المحلي لطرده في المباراة امام اتلتيك بلباو.

بيد ان النادي الملكي اكد جدارته في غياب نجمه رونالدو من خلال الفوز على فياريال وخيتافي وهو مرشح لتحقيق الفوز الثالث على التوالي والـ20 في الدوري هذا الموسم. وتعتبر مباراة التشي بروفة لريال مدريد قبل رحلته الى المانيا لمواجهة شالكه الاربعاء المقبل في ذهاب ثمن نهائي المسابقة الاوروبية العريقة والتي يعقد عليها النادي امالا كبيرة للظفر بلقبها للمرة العاشرة في تاريخه.

ولا تختلف حال اتلتيكو مدريد عن شريكيه برشلونة وريال مدريد عندما يلاقي مضيفه اوساسونا الذي يعاني الامرين في مؤخرة الترتيب.

ويدخل رجال المدرب الارجنتيني دييجو سيميوني المباراة بمعنويات عالية بعد الفوز الثمين على مضيفهم ميلان الايطالي 1-0 امس الاربعاء في ذهاب ثمن نهائي دوري الابطال، وهم سيحاولون استغلال المعنويات المهزوزة لمضيفه الذي حقق فوزا واحدا فقط في مبارياته الخمس الاخيرة.

وتفتتح المرحلة غدا الجمعة بلقاء بلد الوليد الثامن عشر مع ليفانتي العاشر، ويلعب السبت ايضا سلتا فيجو الحادي عشر مع خيتافي الخامس عشر، وألميريا السادس عشر مع ملقة السابع عشر، والاحد رايو فايكانو التاسع عشر قبل الاخير مع إشبيلية السابع، وبيتيس صاحب المركز الاخير مع أتلتيك بلباو الرابع، وفالنسيا الثامن مع غرناطة الثاني عشر.

وتختتم المرحلة الاثنين المقبل بلقاء إسبانيول التاسع مع فياريال الخامس.

110