ﺣﺒﺲ مدرب العين السابق 3 أﺷﮭﺮ وﺗﻐﺮﯾﻤﮫ 21 أﻟﻒ درھﻢ

كوزمينقضت محكمة جنح أبوظبي في جلستها المنعقدة صباح اليوم، برئاسة القاضي عثمان الطيب، بحبس المدير الفني السابق لنادي العين والمدير الفني الحالي للنادي الأهلي الروماني أولاريو كوزمين ثلاثة أشهر مع إيقاف تنفيذ العقوبة لمدة ثلاث سنوات، وتغريمه مبلغ 21 ألف درهم على سبيل التعويض المؤقت في القضية التي رفعها ضده نادي العين، ويتهمه فيها بالإعتداء اللفظي على اسم وكيان ورموز النادي في أحد المؤتمرات الصحافية خلال شهر نوفمبر الماضي.

وبرأت المحكمة كوزمين من تهمة استخدام وسائل التقنية الحديثة (وسائل شبكات التواصل الاجتماعي بأنواعها، واليوتيوب، وغيرها) في الإساءة للنادي ورموزه، باعتباره ليس مسؤولا عن تداول ما جاء في المؤتمر الصحافي محل الدعوى عبر وسائل التواصل الاجتماعي واليوتيوب وغيرها، وأن ما تم تداوله عبر هذه الوسائل جاء من قبل أشخاص لا علاقة لكوزمين بهم من قريب أو بعيد.

وكانت القضية قد حجزت للنطق بالحكم في الجلسة التي انعقدت صباح اليوم، وتلا القاضي عثمان الطيب منطوق الحكم في غياب المتهم أولاريو كوزمين ومحاميه ومترجمه، وفي حضور ممثلين عن المستشار القانوني لنادي العين عبد الله الهرمودي.

وأشارت حيثيات الحكم إلى ثبوت الاعتداء اللفظي الذي قام به المتهم ضد نادي العين (المدعي بالحق المدني) علنا خلال المؤتمر الصحافي وعلى مرأى ومسمع من الجميع عبر قناة أبوظبي الرياضية التي نقلت وقائع المؤتم الصحافي محل الدعوى، ولذا فقد تم اتخاذ العقوبة السالفة بإدانة المتهم بالحبس 3 أشهر مع إيقاف التنفيذ لمدة 3 سنوات مع تغريمه 21 ألف درهم على سبيل التعويض، كما تم الحكم ببراءة المتهم من تهمة استخدام وسائل التقنية الحديثة في التشهير والإساءة بنادي العين ورموزه، إذ أنه غير مسؤول عن تداول ماجاء في المؤتمر الصحافي محل الدعوى عبر هذه الوسائل.

110