مصر وتونس تلتقيان وديا في ابوظبي

يحتضن ستاد مدينة زايد الرياضية في ابوظبي غدا الثلاثاء قمة عربية بين منتخبي مصر وتونس في تجربة ودية قوية ضمن استعداداتهما للتصفيات الأفريقية المؤهلة إلى نهائيات مونديال 2014 في البرازيل.

تعد المباراة فرصة لمدرب مصر، الاميركي بوب برادلي وتونس سامي الطرابلسي للاطمئنان على جاهزية لاعبيهما للمباريات المقبلة. وغالبا ما تكون لقاءات الطرفين عادة ما تكون قوية وحافلة بالاثارة.

تستعد مصر وتونس لاستئناف مشوارهما في تصفيات مونديال 2014 في 22 اذار/مارس المقبل، حيث تستضيف الأولى زيمبابوي ضمن المجموعة السابعة التي تتصدرها برصيد 6 نقاط ، والثانية سيراليون في المجموعة الثانية التي تحتل قمتها بنفس الرصيد من النقاط.

وستكون المباراة الودية الثانية لمصر في المعسكر الذي تقيمه في الإمارات بعد الأولى امام الكونغو والتي انتهت بفوزها 3-0 الجمعة الماضي في الشارقة.

تألق في مباراة الكونغو محمد ابوتريكة الذي سجل هدفين وصنع الثالث لزميله في النادي الاهلي محمد ناجي “جدو”. وسيشارك ابوتريكة في مباراة تونس رغم سفر زملائه في الاهلي جدو واحمد فتحي والحارس شريف اكرامي وحسام غالي وحسام عاشور إلى القاهرة للالتحاق بفريقهم الذي يستعد للقاء ضيفه صن شاين النيجيري الاحد المقبل ضمن اياب نصف نهائي بطولة دوري أبطال أفريقيا (الذهاب 2-2).

ويخضع ابوتريكة لعقوبة من قبل الاهلي الذي أوقفه لمدة شهرين بسبب رفضه خوض مباراة الكأس السوبر أمام انبي في ايلول/سبتمبر الماضي، إلا أن الايقاف لا يسري على المباريات الدولية.

من جهتها، تخوض تونس المباراة وسط معنويات مرتفعة بعدما ضمنت تأهلها إلى نهائيات كأس الأمم الافريقية 2013 بتعادلها مع سيراليون 0-0 السبت في المنستير ضمن الدور الحاسم بعد أن كانت تعادلت معها 2-2 خارج قواعدها.

وتضم تونس مجموعة مميزة من اللاعبين يحترف معظمهم في الدوري الفرنسي أبرزهم أيمن عبد النور (تولوز) وجمال السياحي (مونبلييه) وصابر خليفة (ايفيان)، اضافة إلى انيس بن حتيرة (هرتا برلين الالماني) وحمدي الحرياوي (لوكرين البلجيكي) واسامة الدراجي (سيون السويسري) وعصام جمعة (الكويت الكويتي).

108