فولهام يعمق جراح مانشستر يونايتد ويتعادل معه في اللحظات الأخيرة

فولهام و مانشستر يونايتد

أهدر فريق مانشستر يونايتد فوزا في متناول الأيدي على ضيفه فولهام واكتفى بالتعادل بهدفين لمثلهما اليوم الأحد في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وظل مانشستر حامل اللقب متأخرا بفارق هدف حتى قبل 12 دقيقة من نهاية المباراة ولكنه قلب الطاولة في الوقت القاتل واحرز هدفين أمام حشد من جماهيره على ملعب أولد ترافورد.

ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن حيث نجح فولهام في إدراك التعادل بهدف قاتل في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع للمباراة.

وتعرض مانشستر للتعادل في مباراة اليوم بعد هزيمته على ملعب ستوك سيتي 1 / 2 في الجولة الماضية، لتستمر النتائج السلبية للفريق في عهد المدرب ديفيد مويس الذي خلف سير أليكس فيرجسون في منصب المدير الفني الصيف الماضي.

ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 41 نقطة في المركز السابع مقابل 20 نقطة لفولهام في المركز العشرين الأخير.

وأنهى فولهام شوط المباراة الأول متقدما بهدف نظيف حمل توقيع لاعب وسطه المخضرم ستيف سيدويل في الدقيقة 19 مستغلا تمريرة زميله لويس هولتبي.

وتمكن المهاجم الهولندي الدولي روبن فان بيرسي من ادراك التعادل لمانشستر في الدقيقة 78 إثر عرضية من الاسباني خوان ماتا ، الوافد حديثا من صفوف تشيلسي.

وأحرز لاعب الوسط المخضرم مايكل كاريك الهدف الثاني لمانشستر يونايتد في الدقيقة 80 من تسديدة من على حدود منطقة الجزاء.

ولكن في الوقت الذي تأهب فيه مانشستر للاحتفال بالفوز، خطف فولهام هدف التعادل القاتل عن طريق دارين بينت من ضربة رأسية بعد متابعته لتصويبة زميله كيران ريتشاردسون التي ارتدت من أيدي الحارس الاسباني لمانشستر ديفيد دي خيا.

110