كابيلو نادم على ترك منتخب إنكلترا

عبر الايطالي فابيو كابيلو الذي استقال من تدريب منتخب انكلترا لكرة القدم عن ندمه على رحيله قبل انطلاق كأس اوروبا 2012 لكرة القدم المقامة حاليا في بولندا واوكرانيا.

وكان كابيلو قدم استقالته في شباط/فبراير الماضي من تدريب انكلترا على رغم قيادتها الى المسابقة القارية، عقب انتقاده الاتحاد الانكليزي لتجريد شارة قائد المنتخب من مدافع تشلسي جون تيري المتهم بتوجيه عبارات عنصرية لمدافع كوينز بارك رينجرز انطون فرديناند في تشرين الاول/اكتوبر الماضي.

وقال كابيلو لصحيفة “دايلي مايل” البريطانية: “عندما ركض لاعبو انكلترا امام فرنسا، بالطبع لعبت العاطفة دورها. شعرت بها. انكلترا جزء مني. كان العمل جذابا، وفرصة للفوز بشيء بعد وقت طويل”.

واعتبر كابيلو (66 عاما) ان “تشكيلتي” قادرة على تمضية صيف ناجح في اوروبا 2012، علما بان المدرب الحالي روي هودجسون قادها الى الفوز في مباراتين وديتين والى التعادل مع فرنسا 1-1 في الجولة الاولى من الدور الاول.

وتابع المدرب المخضرم: “من الصعب ان تشاهد الفريق على الشاشة عندما تريد ان تقف امام مقاعد البدلاء. افتقد لذلك وهذا امر طبيعي”.

واضاف: “انها تشكيلتي. لقد تأهلوا معي واعرف معظمهم جيدا. انكلترا جزء من قلبي. لقد عملت مع الناس والبلد لاربع سنوات”.

وعن وجهته المقبلة، قال كابيلو: “حصلت على بعض العروض، لكنها من دول بعيدة وزوجتي لا تريد الابتعاد كثيرا. اذا حصلت على فرصة مثيرة للاهتمام مع منتخب او ناد ساكون جاهزا والا ساكون معلقا تلفزيونيا”.

108