رونالدو يفكر باحتمالية العودة إلى مانشستر يونايتد

كرستيانو رونالدو

اعترف البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي حصل أمس الاثنين على جائزة الكرة الذهبية في زيورخ كأفضل لاعب في العالم، بأنه فكر هذا الصيف باحتمالية العودة إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي، الذي لعب له بين عامي 2003 و2009.

واعترف المهاجم في تصريحات نشرتها اليوم وكالة (بي إيه) البريطانية “لقد فكرت في ذلك، في يونايتد، لأنه لا يزال في قلبي. إنه ناد لعبت له ستة أعوام ويعجبني. لدي أصدقاء كثيرون هناك وأتمنى لهم الأفضل”.

وكان إلحاح مدافع (الشياطين الحمر)، زميله السابق ريو فيرديناند، لإقناعه بترك ملعب سانتياجو برنابيو والعودة إلى أولد ترافورد، ما حمل رونالدو على بحث خيار الرجوع إلى الفريق الإنجليزي قبل أن يجدد للنادي الملكي في سبتمبر/أيلول.

وأكد البرتغالي (28 عاما) “حقيقة أن ريو تحدث معي كثيرا. إنه صديق لي، لعبنا أعواما كثيرة في مانشستر يونايتد وكنا جيرانا عندما كنت أعيش هناك. إنه شخص رائع وحاول أن يدفعني لتغيير رأيي”.

وقبل الإعلان عن فوزه، أظهر المدافع الإنجليزي دعمه لزميله السابق على حسابه بموقع (تويتر) مازحا “لو لم يفز كريستيانو بالكرة الذهبية هذه الليلة، سأنزل الشارع عاريا. ولن يكون ذلك بالمنظر الطيب. مرحى يا سي آر 7” لقب اللاعب البرتغالي.

ولاحقا، هنأ لاعب الشياطين الخمر مجددا البرتغالي بطريقة ساخرة: “حسنا فعلت يا كريستيانو. الكرة الذهبية للمرة الثانية عن استحقاق. عمل شاق ومكافأة 100 بالمائة. يا لكل تلك الساعات التي قضيتها وأنا أعلمك كيفية تسجيل الأهداف، وغيره”.

110