نصب تذكاري لقتلى بورسعيد بمقر الأهلي المصري

EGYPT-POLITICS-UNREST-FBL-DEMO

يخلد الأهلي ذكرى العشرات من مشجعيه الذين قتلوا في أسوأ كارثة رياضية في مصر، حين يزاح الستار عن نصب تذكاري في مقره الرئيسي بوسط القاهرة مطلع فبراير المقبل.

وأعلن بطل إفريقيا السبت، أنه سيعلق أي نشاط رياضي في أول فبراير، حين تحل الذكرى الثانية لكارثة ملعب بورسعيد، عندما انتهت مباراة لفريقه في ضيافة النادي المصري بمقتل 74 من مشجعيه الذين رافقوه في ذلك اليوم إلى تلك المدينة الساحلية.

وقال الأهلي بموقعه على الإنترنت: “سيقوم مجلس الإدارة يوم الأول من فبراير بإزاحة الستار عن النصب التذكاري لشهداء النادي. تم تشييده في المدخل الرئيسي للأهلي”.

وأضاف: “مجلس إدارة النادي أكد فى خطاباته للاتحادات الرياضية عدم إقامة أي مباريات لفرق النادي في أي أنشطة سواء كانت ودية أو رسمية (في هذا اليوم)”.

وتنظر حاليا جلسات استئناف ضد أحكام بالإعدام والسجن على متهمين أدينوا بالقتل في ذلك اليوم الدامي، الذي أعقب بقليل الذكرى الأولى لاحتجاجات شعبية أطاحت الرئيس الأسبق حسني مبارك.

وتوقفت حينها المسابقات الرياضية، وعانت مصر لإعادة الدوري الممتاز بعدها بعام كامل، لكن حتى ذلك الموسم لم يستكمل مع اندلاع احتجاجات أخرى أطاحت الرئيس التالي محمد مرسي.

110