جيان يفوز بالحذاء الذهبي لمجلة” الحدث الرياضي”

1260726_FULL-LND

للسنة السابعة على التوالي يحتفظ اللاعبون الأجانب بلقب أفضل هداف في الدوريات العربية، وينالون جائزة الحذاء الذهبي لمجلة “الحدث الرياضي” فبعد البرازيلي نلسون سلفار(ريكو) مهاجم المحرّق البحريني وزميله في النادي ذاته النيجيري الأصل البحريني الجنسية جيسي جون، والبرازيلي فرناندو بيانو مهاجم الجزيرة الإماراتي، والأرجنتيني خوسيه ساند مهاجم العين الإماراتي، والسنغالي أندريه سانغور مهاجم بني ياس الإماراتي… بعد هؤلاء المهاجمين الأجانب الفائزين باللقب العربي للسنة الخامسة على التوالي، حصل الغاني أسامواه جيان مهاجم العين الإماراتي على لقب العام 2012 بتسجيله 21 هدفاً في 22 مباراة بمعدل 0.954 هدف في المباراة، متقدماً على كل من الأردني أحمد هايل مهاجم الفيصلي، والبرازيلي أدريانو مارتينيز فيريرا مهاجم الجيش القطري، اللذين سجّل كل منهما 18 هدفاً في 22 مباراة بمعدل 0.818 هدف في المباراة، فيما جاء في المرتبة الثالثة السعودي ناصر الشمراني مهاجم الشباب والبرازيلي فيكتور سيموس مهاجم الأهلي اللذان سجّل كل منهما 21 هدفاً في 26 مباراة، بمعدل 0.807 هدف في المباراة.

واحتفظ جيان باللقب العربي في موسم 2012-2013 بعدما سجّل 31 هدفاً في 26 مباراة بمعدّل 1.192 هدف في المباراة الواحدة، متقدماً على هدافيّ الدوري البحريني سامي الحسيني مهاجم نادي البسيتين والنيجيري أوشيه أوجيا مهاجم نادي المحرق اللذين سجّل كل منهما 18 هدفاً في 18 مباراة بمعدّل 1 هدف في المباراة، فيما حلّ في المركز الثالث هداف الدوري اللبناني عماد غدار مهاجم نادي الشباب الغازية، وهداف الدوري القطري سيباستيان سوريا مهاجم نادي لخويا اللذان سجّل كل منهما 19 هدفاً في 22 مباراة، بمعدّل 0.863 هدف في المباراة.

ويبدو أنّ أسامواه جيان يسير بقوة نحو الإحتفاظ بلقب الدوري الإماراتي للمرة الثالثة على التوالي فهو سجّل 16 هدفاً حتى الجولة الـ 13 من دوري 2013-2014، متقدماً بثلاثة أهداف على مهاجم النصر إبراهيما توريه، وإذا ما واظب على وتيرته التهديفية هذه فمن المحتمل أن يحتفظ بلقب هداف الدوريات العربية للسنة الثالثة على التوالي أيضاً.

وإضافة إلى الأهداف الـ 31 في الدوري في موسم 2012-2013 سجّل جيان هدفاً في دوري أبطال آسيا ليصبح مجموع أهدافه في مختلف المسابقات 32 هدفاً، في حين بلغ مجموع أهدافه 25 في الموسم 2011-2012، ليصبح مجموع ما سجّله مع كل الفرق التي لعب معها 181 هدفاً.

أسامواه جيان أعاد المعدّل التهديفي لهداف العرب إلى نسبة هدف أو أكثر في المباراة (1.192) بعدما كان اللاعب نفسه أنزل المعدّل إلى ما تحت هدف واحد في موسم 2012 (0.954) ولكنه كان أفضل مما حقّقه السنغالي سانغور مهاجم بني ياس الإماراتي في موسم 2010-2011 (0.818).

وقبل ذلك ولأربعة مواسم متتالية لم ينزل المعدّل عن 24 هدفاً في المباراة وهو ما حقّقه الأرجنتيني ساند في العام 2010، علماً أنّ ثلاثة فائزين سبقوه سجّل كل منهم 25 هدفاً وهم على التوالي: ريكو (المحرق البحريني) في 2007، وزميله في المحرق جيسي جون في 2008، وفرناندو بيانو (الجزيرة الإماراتي) في 2009، ويُذكر أنّ سجل الحذاء الذهبي يتضمن سبعة فائزين باللقب سجّل كل منهم 25 هدفاً، وسبعة فائزين باللقب حقّق كل منهم معدّل هدف واحد في المباراة.

أهداف جيان الـ 31 في موسم 2012-2013 سجّل 8 منها من علامة الجزاء (مقابل 6 من 21 هدفاً في العام 2012) فيما أهدر واحدة (أمام الوحدة) ومن ضمن الأهداف: 8 ثنائيات ( في مرمى الوصل مرتين والأهلي وعجمان والفجيرة والشباب ودبي وبني ياس) علماً أنه لم يلعب في 4 مباريات ودخل بديلاً في واحدة، وحقّق جيان : الهاتريك” مرتين ( أمام الظفرة ودبي).

هذه الأهداف الـ 31 توّجت جيان هدافاً للدوري الإماراتي للمرة الثانية على التوالي ( سجّل 21 هدفاً في الموسم 2011-2012 بمعدّل 0.954 في المباراة) وبالتالي إحتفظ بلقب هداف العرب ليصبح ثالث لاعب يفوز بالحذاء الذهبي مرتين وأول لاعب يحقّق ذلك مرتين متتاليتين، إذ سبقه كل من السعودي ماجد عبدالله (1981 و1989) والقطري منصور المفتاح ( 1982 و1986)، علاوة على أنّ كلاً منهما فاز بالحذاء الفضي مرة واحدة.

كما أنّ جيان أبقى اللقب العربي إماراتياً سنة خامسة متتالية، بعد البرازيلي فرناندو بيانو (2009 مع الجزيرة) والأرجنتيني خوسيه جوستافو ساند ( 2010 مع العين) والسنغالي أندريه سانغور ( 2011 مع بني ياس) علماً أنّ بيانو كان أعاد اللقب إلى الإمارات بعد 15 عاماً.

وبفوز جيان بجائزة الحذاء الذهبي التي تحمل الرقم 34 ( بدأت المسابقة في موسم 79-80) إنفردت الإمارات بالرقم القياسي لعدد مرات الفوز بالجائزة الذي كانت تشارك فيه مع السعودية بثمانية ألقاب لكل منهما، في حين فازت قطر 5 مرات وكل من عُمان والكويت (4) والبحرين (3) والأردن(2) ومرة لكل من سوريا واليمن ولبنان.

وقد حقّقت الإمارات التعادل ثمّ الإنفراد بالرقم القياسي بواسطة جيان ذاته الذي كان فاز بجائزة 2012، وقد أصبح مهاجم العين عاشر هداف للدوري الإماراتي يفوز بلقب هداف العرب، ذلك أنّ لاعبيَن فازا باللقب في عام واحد ( أحمد عبدالله مهاجم العين وفهد خميس، مهاجم الوصل في عام 1983) علاوة على أنّ جيان فاز باللقب مرتين، فبعد أحمد عبدالله وفهد خميس، وقبل جيان فاز بالحذاء الذهبي كل من مهاجم الوصل زهير بخيت (1988) ومهاجم العين سيف سلطان (1993) ومهاجم الشارقة عبد العزيز محمد ” عزوز” (1994) والبرازيلي بيانو مهاجم الجزيرة (2009) والأرجنتيني ساند مهاجم العين (2010) والسنغالي سانغور مهاجم بني ياس (2011).

وبفوز أسامواه جيان مرتين عزّز نادي العين صدارته للأندية الفائزة باللقب (5 مرات) متقدماً على أندية: الإتحاد السعودي والعربي القطري والمحرق البحريني ( 3 مرات لكل منها).

كما إنه بفضل جيان شارك نادي العين نظيره المحرق البحريني في الفوز باللقب العربي مرتين متتاليتين ولكن مع لاعبيَن مختلفيَن: ريكو وجيسي جون عامي 2007 و2008.

 

110