الصفاء بطل الذهاب بأفضلية الأهداف بالدوري اللبناني

2052300_FULL-LND

قد يكون لقب بطل الذهاب حافزاً للصفاء للفوز بلقب الدوري اللبناني للمرة الثالثة على التوالي، وقد نال الفريق الأصفر اللقب الشرفي عن إستحقاق بعدما سحق مضيفه السلام زغرتا 4-1 في المرحلة الحادية عشر.

واتسمت المباراة بالعصبية بين الفريقين إلا أن الصفاء كان الطرف الأفضل والأكثر استحواذاً وتهديداً لشباك السلام، وترجم فريق المدرب الروماني تيتا فاليريو افضليته بتقدم من ركلة جزاء تسبب بها حارس السلام بعد عرقلته للمهاجم روني عازار وانبرى لها نور منصور وسددها زاحفة الى الزاوية اليمنى.

وشهد الشوط الثاني اعتراضات كثيرة على الآداء التحكيمي ما أدى الى ايقاف المباراة لنحو عشر دقائق بسبب مطالبة السلام بركلة جزاء وقام الجمهور بإلقاء العبوات الى أرض الملعب، لكن ذلك لم يمنع الصفاء من مواصلة عرضه القوي وضاعف الإيفواري إبراهيم توريه تقدمه من تسديدة زاحفة من على مشارف المنطقة الى يسار الحارس، قبل أن يقلص السوري أحمد الحاج محمد النتيجة للسلام (90+3) من تسديدة ارتطمت بعلي السعدي واستقرت الى يمين زياد الصمد .

وأضاف حمزة سلامي الهدف الثالث للصفاء (90+6) بعدما انفرد اثر تمريرة أمامية من الروماني كونستانتين توبا فسددها سلامي “ساقطة” من فوق الحارس سكاف، واختتم علي ناصر الدين مهرجان الاهداف (90+11) بعدما انفرد وسدد الكرة زاحفة الى يمين الحارس.

وتابع العهد السير على خطى المتصدر وبقي على المسافة ذاتها منه مع افضلية الاهداف لحامل اللقب، بعد فوزه على مضيفه الأنصار 2-1 على ملعب صيدا البلدي. وظهر العهد الطرف الافضل في اللقاء وافتتح التسجيل عبر مهدي فحص الذي تابع في الشباك كرة مرتدة من حارس الأنصار لاري مهنا اثر تسديدة من مشارف المنطقة قوية من حسين عواضة (14).

وعزز عباس عطوي “أونيكا” تقدم العهد من تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء ارتطمت بالقائم الأيمن ودخلت الشباك (33). و قلص السوري فهد عودة النتيجة للأنصار من ركلة حرة مباشرة عجز الحارس وحيد فتال عن صدها (45+1).

ولم يفرط الراسينج بالمركز الثالث وابقى على فارق النقطة الواحدة الذي يفصله عن المتصدرين بفوزه على مضيفه طرابلس 4-2. وأحكم الراسينج سيطرته على المجريات بالاعتماد على مهاجميه عدنان ملحم والإيفواري لاسينا سورو وخلفهما المواكب سيرج سعيد ليسجل هذا الثلاثي اهداف الفريق الاربعة، وبدأها ملحم من تسديدة الى قلب المرمى اثر كرة عرضية من سورو (26)، وبالسيناريو ذاته قام سورو بمراوغة أكثر من مدافع طرابلسي وعكس الكرة الى ملحم الذي سجل الهدف الثاني في شباك الحارس سراج الصمد (28).

ثم عزز سعيد تقدم الفريق الزائر بتسديدة من داخل المنطقة مباغتة الى يمين الحارس الصمد اثر تمريرة من النيجيري مبا ديريك ايبي (30). وقلص طرابلس النتيجة عبر السوري عبد الرحمن العكاري من ركلة حرة استقرت الى يمين الحارس علي الحارس (34). وأضاف سورو الهدف الرابع للراسينج من تسديدة قوية الى يسار الحارس الصمد اثر تمريرة من سيرج سعيد (60). وتمكن السوري عمّار زكور من تقليص الفارق مجدداً لطرابلس من ركلة حرة مباشرة الى يسار الحارس (83).

وصعد النجمة الى المركز الخامس بعدما استعاد نغمة الانتصارات التي غابت لخمس مباريات متتالية واكتسح ضيفه الاجتماعي 5-1 على ملعب صيدا البلدي السبت أمام زهاء 200 متفرج.

وأشرف على الفريق النبيذي مدربه ابراهيم عيتاني وتحت أنظار المدير الفي الجديد الالماني ثيو بوكير الذي حل خلفاً للمستقيل موسى حجيج، وهو سيبدأ مهامه الاسبوع المقبل تحضيراً لدور الإياب.

وسيطر النجمة على مجريات المباراة بشكل كامل، وتمكن من افتتاح التسجيل عبر قائده عباس عطوي من ركلة حرة مباشرة من حوالي 25 متراً أسكنها في المقص الأيمن لمرمى الحارس أحمد قرحاني (9)، وأضاف أكرم المغربي الهدف الثاني بعدما انفرد اثر تمريرة بينية من عطوي وسدد الكرة من فوق الحارس الى قلب المرمى (51).

ثم عزز خالد تكه جي تقدم النجمة بتسديدة الى الزاوية اليمنى إثر سلسلة تمريرات بين المغربي وحسن عنان (58)، وضاعف المغربي تقدم فريقه بالهدف الرابع والثاني له شخصياً مستثمراً الاختراق المميز للسنغالي سي الشيخ والذي أنهاه بتمريرة الى المغربي فسجل في المرمى المشرع بعد الخروج الخاطئ للحارس قرحاني (73). واختتم علي حمام مهرجان النجمة بتسديدة مقصية خلفية في قلب المرمى بعد عرضية متقنة من عطوي (86).

وفي الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل من ضائع حفظ محمد قرحاني ماء وجه الفريق الطرابلسي بتسجيله الهدف الوحيد لفريقه من تسديدة من داخل المنطقة الى يمين الحارس محمد حمود إثر عرضية من البديل مصطفى كمال الدين.

وعلى ملعب صور البلدي تعادل التضامن صور والاخاء الاهلي عاليه بدون أهداف. وأهدر يوسف عنبر ركلة جزاء للتضامن في الدقيقة 35. 

وتابع المبرة مفاجآته وأنزل بمضيفه شباب الساحل الخسارة الثالثة هذا الموسم بفوزه عليه 1-0. وهذا الفوز الثالث للمبرة هذا الموسم والثاني على التوالي. وأحرز حسن علوية الهدف الوحيد في المباراة عندما استلم الكرة من تمريرة عرضية من زميله البرازيلي جابرييل روزا فسددها قوية استقرت في الزاوية الى يمين الحارس عباس شيت (54).

110