نيوكاسل يعمق جراح مانشستر يونايتد

2240961_FULL-LND

تلقت آمال مانشستر يونايتد حامل اللقب في الاحتفاظ بلقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم ضربة اخرى قوية يوم السبت عندما خسر 1-صفر على استاد اولد ترافورد امام نيوكاسل يونايتد.

وبهدف سجله لاعب الوسط الفرنسي يوهان كاباي من مسافة عشرة امتار في الدقيقة 61 مني يونايتد بقيادة مدربه الجديد ديفيد مويز بثاني هزيمة على التوالي على ارضه في غضون اربعة ايام وبثالث هزيمة في ثماني مباريات.

وسيطر الضيوف الذين اتسموا بالتنظيم على ايقاع المباراة في مواجهة يونايتد الذي لعب بدون وين روني مهاجم منتخب انجلترا الموقوف والذي شهد فريقه سبعة تغييرات على تشكيلته التي خسرت امام ايفرتون بنفس النتيجة يوم الاربعاء الماضي.

وهذه هي المرة الاولى التي يتعرض فيها الفريق لهزيمتين متتاليتين على ارضه منذ مايو ايار 2002 وتركت هذه النتيجة الفريق في المركز التاسع برصيد 22 نقطة متخلفا بفارق 12 نقطة خلف ارسنال المتصدر الذي سيستضيف ايفرتون يوم الاحد.

ودفع الفوز وهو الاول لنيوكاسل في ملعب اولد ترافورد منذ فبراير شباط 1972 نيوكاسل للتقدم على توتنهام هوتسبير ليحتل المركز السادس في الترتيب برصيد 26 نقطة.

1479428_10151865281847746_904938211_n

1497596_10151865476452746_721680919_n

110