قطر تواجه الاردن وعُمان ودياً

يخوض منتخب قطر الوطني لكرة القدم مواجهة ودية قوية عندما يستضيف المنتخب الأردني يوم الأثنين على إستاد جاسم بن حمد بنادي السد، وتقام دون جمهور بناء على رغبة البرازيلي باولو اتوري مدرب المنتخب الوطني وموافقة العراقي عدنان حمد مدرب المنتخب الأردني.

وتأتي المباراة في إطار استعدادات العنابي لمباراته الهامة والمصيرية التي يستضيف فيها المنتخب الأوزبكي يوم 16 أكتوبر الجاري في الدوحة ضمن الجولة الخامسة للمجموعة الأولى لتصفيات أسيا المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل، كما يستعد المنتخب الأردني لمباراته الهامة مع المنتخب العماني في نفس اليوم وتقام في العاصمة العمانية مسقط.بحسب موقع قناة الكأس القطرية.

ولن تكون مواجهة العنابي أمام النشامى هي البروفة الأخيرة للمنتخب القطري قبل مواجهة الأوزبكي وستليها مباراة أخرى مع المنتخب العماني تقام بعد غد يلتقي فيها العنابي مع المنتخب العماني وستقام على نفس الملعب وذلك بناء على رغبة من اتوري الذي يرغب في خوض اختبار آخر للدفع بأكبر عدد من اللاعبين في المباراتين للوقوف على جاهزية جميع اللاعبين المنضمين لمعسكر العنابي قبل لقاء أوزباكستان.

ويعول اتوري الكثير على مباراة الغد أمام الأردن حيث يرى إنها الاختبار الأقرب لمباراة أوزباكستان نظرا لتشابه أسلوب اللعب بين الفريقين، وكان العنابي قد عاد أمس من العاصمة الإماراتية أبوظبي بعد أن خاض معسكرا مغلقا منذ بداية أكتوبر الجاري وادى فيه الفريق تدريبات قوية لرفع معدلات اللياقة البدنية.

وكان العنابي استهل التصفيات الحاسمة بفوز ثمين خارج قواعده على لبنان في بيروت بهدف نظيف قبل أن يتعرض لخسارة ثقيلة في الدوحة أمام منتخب كوريا الجنوبية ثم عاد بنقطة التعادل السلبي الثمينة مع إيران في طهران، وسيحصل على راحة في الجولة الرابعة التي يتقابل فيها لبنان مع إيران وأوزباكستان مع كوريا الجنوبية، ويحتل المنتخب الكوري صدارة المجموعة برصيد 6 نقاط يليه العنابي وإيران برصيد 4 نقاط ثم أوزباكستان ولبنان ولكل منهما نقطة واحدة.

112