الاتحاد الإنكليزي غير مقتنع بدفاع تيري عن نفسه

كشف التقرير الذي أصدرته اليوم الجمعة لجنة الانضباط المستقلة بالاتحاد الإنكليزي لكرة القدم أن الاتحاد يرى دفاع جون تيري ضد الاتهامات الموجهة له بالعنصرية مفتعل وغير قابل للتصديق.

وأوقف تيري مدافع فريق تشيلسي وقائد المنتخب الإنكليزي السابق أربع مباريات إلى جانب تغريمه 220 آلاف جنيه إسترليني (356 ألف دولار) لاتهامه بتوجيه إساءة عنصرية إلى أنتون فيرديناند مدافع كوينز بارك رينجرز خلال مباراة بين الفريقين في الدوري الإنكليزي الممتاز.

وذكرت لجنة الانضباط في تقريرها الشامل إنها لا تعتقد أن جون تيري “كان عنصرياً” وإنما دفاعه في القضية جاء معيباً.

وذكر التقرير أنه “ليست هناك أسس مقبولة لدفاع السيد تيري عن نفسه” فيما يتعلق بتوجيه إساءة عنصرية إلى فيرديناند.

وأضاف التقرير “إننا على كل الأحوال مقتنعون بأن تلك الكلمات قيلت (من قبل تيري) بغرض الإهانة.”

وأوضح التقرير “إننا قادرون على اتخاذ هذا القرار دون الحاجة إلى استخدام الجوانب السلبية التي أسفر عنها قرار السيد تيري بعدم تقديم أدلة.”

وأضافت اللجنة “هناك جوانب أخرى في دفاع السيد تيري تراها اللجنة مستبعدة وغير قابلة للتصديق ومفتعلة، والتي عملت على تأكيد وتعزيز أسس قرارنا”.

وأوضحت اللجنة أن المواجهة حدثت عندما رد فيرديناند على تعليق هجومي من جانب تيري، بالإشارة إلى فضيحة دخول تيري في علاقة غير مشروعة مع زوجة زميله واين بريدج.

وقالت اللجنة “إنه أمر مقبول لدى كل المعنيين بالإجراءات الجنائية والتأديبية، أن السيد تيري ليس عنصرياً”.

112