يوروبا ليغ:

إنتر ميلان يستعيد توازنه وانجي يحقق فوزه الأوروبي الأول

استعاد إنتر ميلان الإيطالي توازنه بفوز ثمين على مضيفه نيفيتشي الاذربيجاني 3-1 يوم الخميس في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثامنة ضمن دور المجموعات لمسابقة الدوري الأوروبي “يوروبا ليج”.

وكان إنتر ميلان سقط في فخ التعادل أمام ضيفه روبن كازان الروسي 2-2 في الجولة الأولى، فرفع رصيده إلى 4 نقاط وبات يتقاسم الصدارة مع الأخير الذي تغلب على ضيفه بارتيزان بلجراد الصربي 2-0 اليوم ايضا.

في المباراة الاولى في باكو، حسم انتر ميلان مباراته مع نيفيتشي في الشوط الاول بتسجيله الثلاثية. وهي أول زيارة لفريق إيطالي إلى باكو، ونجح الانتر في الخروج فائزا رغم غياب أكثر من لاعب أساسي في صفوفه ترقبا للدربي الساخن أمام جاره ميلان الاحد المقبل على ملعب سان سيرو، وفي مقدمتهم الارجنتيني دييجو البرتو ميليتو وانطونيو كاسانو والهولندي ويسلي سنايدر المصاب.

وبكر إنتر ميلان بالتسجيل منذ الدقيقة العاشرة عبر البرازيلي فيليب كوتينيو من تسديدة قوية من نقطة الجزاء، وأضاف النيجيري جويل اوبي تشوكووما الثاني في الدقيقة 30 من مسافة قريبة، قبل ان يسجل الكرواتي ماركو ليفايا الثالث بضربة رأسية من مسافة قريبة ايضا. وسجل أصحاب الأرض هدف الشرف عبر التشيلي نيكولاس كاناليس من مسافة قريبة في الدقيقة 53.

وفي الثانية، استغل روبن كازان عاملي الأرض والجمهور وتغلب على ضيفه بارتيزان بلجراد بهدفين نظيفين سجلهما التركي جوكدينيز كارادينيز من تسديدة قوية من خارج المنطقة (45) والكسندر ريازانتسيف من تسديدة قوية من 15 مترا (48).

وفي المجموعة الأولى، قاد المهاجم الدولي الكاميروني صامويل ايتو فريقه انجي ماخاشكالا إلى تحقيق فوزه الأوروبي الأول بتسجيله هدفي الانتصار في مرمى ضيفه يونج بويز السويسري 2-0. وافتتح ايتو التسجيل لانجي في الدقيقة 61 من ركلة جزاء بعدما لمست الكرة يد المدافع الأرجنتيني اولوجيو زاراتي، واضاف الثاني في الدقيقة الأخيرة من مسافة قريبة.

ويشارك انجي للمرة الأولى في دور المجموعات لاحدى المسابقتين الأوروبيتين، وهو يخوض اختباره الأوروبي الثاني بعد أن لعب مباراة قارية واحدة خلال موسم 2001-2002 في مسابقة كأس الاتحاد الاوروبي حين خرج من الدور الأول على يد رينجرز الاسكتلندي بمباراة واحدة عوضا عن اثنين (خسرها 0-1) اقيمت على ملعب محايد في العاصمة البولندية وارسو.

ويحقق انجي نتائج ملفتة في الدوري المحلي بقيادة المدرب الهولندي جوس هيدينك وايتو (5 انتصارات متتالية و7 من اصل 10 مباريات)، وهو حافظ على سجله الخالي من الهزائم على الصعيد القاري للمباراة الثامنة على التوالي هذا الموسم بعد ان استهل مشواره في المسابقة الأوروبية الثانية من حيث الاهمية من الدور التمهيدي الثاني حيث تخطى بودابست هونفيد المجري (1-0 و4-0) ثم فيتيس ارنهيم (2-0 و2-0) والكمار الهولنديين (1-0 و5-0) قبل أن يجبر اودينيزي على الاكتفاء بالتعادل معه في الجولة الأولى من دور المجموعات.

وفي المجموعة التاسعة، حقق ليون الفرنسي فوزه الثاني على التوالي عندما تغلب على مضيفه كريات شمونة الاسرائيلي باربعة أهداف لغيدا فوفانا (17 و90+2) والارجنتيني لوسيانو فابيان مونزون (17) وانطوني ريفيير (32) مقابل ثلاثة أهداف لشيمون ابو حظيرة (8 و66 من ركلة جزاء) وليور ليفي (51).

وفي المجموعة ذاتها، ضرب سبارتا براج التشيكي بقوة وحقق فوزه الاول إثر تغلبه على اتلتيك بلباو الأسباني وصيف بطل الموسم الماضي بثلاثة اهداف لتوماس زابوتوتشني (25) وبيكيم بالاي (41) وجوزيف هوسباور (56 من ركلة جزاء) مقابل هدف لاوسكار دي ماركوس (72). وفشل الفريق الاسباني حتى الان في تحقيق الفوز بعدما سقط في فخ التعادل 1-1 امام كريات شمونة في الجولة الاولى.

وفي المجموعة السابعة، لم تكن حال سبورتينج لشبونة البرتغالي افضل من اتلتيك بلباو ومني بخسارة مذلة امام مضيفه فيديوتون المجري بثلاثة اهداف نظيفة تناوب على تسجيلها البرازيلي باولو فينيسيوس (16) والبرتغالي فيليب اوليفيرا (21) والصربي نيرمانيا نيكوليتش (35).

في المجموعة ذاتها، تعادل بال السويسري مع جنك البلجيكي بهدفين لماركو ستريلر (71 من ركلة جزاء و85) مقابل هدفين لبنجامين دي كويلار (10) وجيل فوسن (38).

وانفرد لاتسيو صدارة المجموعة العاشرة برصيد 4 نقاط بفوزه الصعب على ضيفه ماريبور السلوفيني بهدف للبرازيلي ايدرسون سجله في الدقيقة 62. واهدر البرازيلي الاخر هرنانيش ركلة جزاء في الدقيقة 77 طرد على اثرها مدافع الضيوف يوفان فيدوفيتش.

في المجموعة ذاتها، اهدر توتنهام الانجليزي فوزا في المتناول على مضيفه باناثينايكوس اليوناني بتعادله معه 1-1. وتقدم الفريق اللندني مبكرا عبر مايكل داوسون (35)، ورد اصحاب الأرض بواسطة الاسباني خوسيه توتشيه (77).

وانفرد باير ليفركوزن الألماني وميتاليست خاركيف الاوكراني بصدارة المجموعة الحادية عشرة برصيد 4 نقاط لكل منهما عقب فوز الأول على مضيفه روزنبرج النرويجي بهدف وحيد سجله ستيفان كيسلينج في الدقيقة 76، والثاني على ضيفه رابيد فيينا النمساوي بهدفين نظيفين للادمار اباريسيدا (67) والبرازيلي ريبيرو كليتون كزافييه (80).

وفي المجموعة الثانية عشرة، حقق هانوفر الألماني فوزا ثمينا بعشرة لاعبين على ليفانتي الاسباني 2-1. وتلقى هوفنهايم ضربة موجعة منذ الدقيقة التاسعة اثر طرد قائده والمنتخب التونسي المدافع كريم حقي لتسببه في ركلة جزاء انبرى لها هيريرو يافالوياس نيشال بنجاح (10) مانحا التقدم لفريقه، بيد ان اصحاب الارض ردوا بهدفين بهدفين للمجري شابولتش هوشتي (21 من ركلة جزاء) والإيفواري ديدييه يا كونان (49). وانتزع هوفنهايم الصدارة من ليفانتي بعدما رفع رصيده إلى 4 نقاط مقابل 3 للأخير الذي تراجع إلى المركز الثاني.

وفي المجموعة ذاتها، تعادل هلسينجبورج السويدي مع تونتي انشكيده الهولندي بهدفين للصربي نيكولا ديوردييتش (7 و43) مقابل هدفين للسويدي راسموس بنجتسون (74) والبرازيلي دوجلاس فرانكو (88).

التعليقات

1 تعليق
  1. عبد الرحمن
    1

    مبروك للانتر

    Thumb up 0 Thumb down 0
    5 أكتوبر, 2012 الساعة : 5:00 م
112