موناكو الفرنسي يراقب نجوم بطولتي آسيا للشباب والناشئين

يقوم كشاف النجوم في نادي موناكو الفرنسي هيندا مصطفى بمتابعة مباريات بطولة آسيا للناشئين تحت 16 عاماً من أجل البحث عن نجوم للمستقبل في لعبة كرة القدم.

وكان مصطفى تابع مباريات بطولة آسيا للناشئين تحت 16 عاماً قبل عامين في أوزبكستان، وهو سيتابع في وقت لاحق خلال الشهر المقبل بطولة آسيا للشباب تحت 19 عاماً في الإمارات.

وقال مصطفى في تصريح خاص بموقع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم على الانترنت: تجولت في عدة مناطق من العالم من أجل مراقبة اللاعبين الصغار، وقد وجدت أن مباريات كرة القدم في آسيا حافلة بالمنافسة، وأن اللاعبين يمتلكون مهارات فنية عالية.

وأضاف: الطريقة التي يقوم من خلالها الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بتنظيم البطولة تستحق الإشادة، وكذلك فإن اللاعبين من كل الدول المشاركة تم إعدادهم بصورة جيدة.

ويشار إلى أن نادي موناكو مشهور بتقديم العديد من نجوم الكرة الفرنسية، ومن بينهم تيري هنري، فابيان بارتيز، باتريك ايفرا، لودوفيتش غولي، ايمانويل بوتيت، ليليان تورام وديفيد تريزيغيه.

كما لعب الكوري الجنوبي بارك تشو-يونغ في صفوف نادي موناكو خلال الفترة من عام 2008 ولغاية 2011.

وأوضح مصطفى: سأقوم باختيار لاعبين على الأغلب من أجل الخضوع للتجربة في فرنسا، حيث أنني قمت بوضع قائمة أولية تضم ثمانية لاعبين مرشحين للعب في أوروبا.

وختم: اللاعبون الشباب في أفريقيا يستقطبون اهتمام العديد من كشافي النجوم في أوروبا، وأتمنى في المستقبل أن ينتقل الاهتمام إلى آسيا، وذلك لوجود العديد من المقومات هنا.

108