الصويغ يكتب: نقطة ولو جبر خاطر

يدخل منتخبنا الكروي الأول غدا الجمعة مرحلة الإعداد لمواجهة المنتخب العراقي في الدمام يوم 15 نوفمبر والصين في بكين بعدها ب4 أيام خلال معسكره الاعدادي بالشرقية وهو متصدر التصفيات التمهيدية المؤهلة الى كأس أمم آسيا ب9 نقاط من ثلاثة انتصارات.

ولقاء العراق والصين هو المباريات الرسمية المتبقية للمنتخب في عام 2013م ومباراة يتيمة مع اندونيسيا في العام القادم والبعض يردد أننا نحتاج الى نقطة يتيمة من ثلاث مباريات لضمان الصعود والتأهل الى كأس اسيا 2015م في استراليا.ولكن النقطة اليتيمة لن تنفع المنتخب الذي يبحث عن الهيبة المفقودة من عام 2007م كمنتخب يحسب له الف حساب وكذلك تحسين مركزه في تصنيف الفيفا ولذا يجب مواصلة الانتصارات وتحقيق العلامة الكاملة في المباريات المتبقية إذا اردنا التقدم في تصنيف الفيفا وتحسين مركز المملكة المتراجع والذي لا يعكس تاريخ الكرة السعودية لاسيما ان المنتخب لن يلعب أي لقاء رسمي قبل كأس اسيا في يناير 2015.

والبعض يعتقد ان تصنيف الفيفا ليس له أي فائدة سواء في مركز متقدم أو متأخر وهذا كلام غير صحيح فالاتحادات القارية تعتمد على التصنيف في توزيع المنتخبات على المجموعات في كأس اسيا أو تصفيات كأس العالم مثلا اصحاب المراكز الاولى في التصنيف يتم توزيعهم على رؤوس المجموعات ومع فرق أقل منهم في التصنيف ومن هم أقل يتم تصنيفهم في المستوى الثاني ويأتي خلفهم المستوى الثالث والرابع ومن اسباب خروجنا المبكر من كأس العالم في عام 2014 تصنيف المنتخب المتأخر حيث دخلنا التصفيات ونحن في المستوى الثالث ووقعنا في مجموعة قوية تضم المنتخب الاسترالي والعماني وتايلند.

والحصول على مركز متقدم يساهم في رفع هيبة المنتخب والحساب له الف حساب من المنتخبات الأخرى بالإضافة ان يكون على رأس المجموعة والابتعاد عن مواجهة المنتخبات القوية في التصفيات التمهيدية وكذلك في دوري المجموعات في كأس آسيا يعتمد على التصنيف, والانتصارات الثلاثة التي حققها المنتخب في المجموعة على الصين واندونيسيا والعراق ساهمت في تقدم المنتخب من المركز 108 الى المركز 101 في تصنيف الشهر الماضي وفي حالة الفوز على العراق والصين سوف نتقدم في تصنيف الشهر القادم من 5 الى 7 مراكز على أقل تقدير.

ويجب على الاتحاد السعودي لكرة القدم ولجنة المنتخبات استغلال أيام الفيفا وخوض مباريات قوية مع منتخبات تتقدم علينا في التصنيف لتحسين مركزنا في سلم الترتيب والذي يعتمد مناصفة بين المباريات الرسمية والودية.

على السريع

– عدم حصول فارس الدهناء على عقد رعاية من الشركات الكبرى ظلم كبير للنادي الجماهيري والكبير بتاريخه وبطولاته فالاتفاق يعد من الأندية الكبرى في المملكة.

– الفتح والأهلي في مواجهة قوية اليوم الخميس ولا تقبل أنصاف الحلول لبحثهما عن الفوز ولا شيء غيره من أجل التقدم الى الأمام.

– لا أعلم متى تصل المدرجات الاضافية لملعب العروبة وخصوصا الحضور الجماهيري الكبير للجماهير الرياضية في الجوف فالملعب صغير ويحتاج الى رفع الطاقة الاستيعابية مثل ملعب الشعلة ونجران.

– جماهير الوطن في الشرقية تعودنا منكم دائما الوقوف مع الأخضر والمساندة القوية طوال التسعين دقيقة.

مقالة للكاتب غازي الصويغ عن جريدة اليوم

التعليقات

1 تعليق
  1. الـــهـــــــــ الــمــلــكــي ـــــــــلال
    1

    يالصويغ الأعضاء الهلاليين يعانون بمنتداك من أبو ناصر والمشرفيين النصراوين ..!!

    وغيرهم ماخذ راحته ..!!

    Thumb up 0 Thumb down 0
    7 نوفمبر, 2013 الساعة : 4:05 م
108