لجنة الأنضباط وحقوق الشباب

نايفلجنة الأنضباط منذ أستحداثها بالأتحاد السعودي قبل مواسم أصدرت الكثير من القرارات بحق بعض اللأعبين والإداريين وأيضاً قرارات بحق جماهير بعض الأندية ولكن الحديث عن نجاح تلك اللجنة لاتحكمة عاطفة أو ميول الحكم على نجاح اللجنة وتحقيقها العدل والمساواة بين الجميع من خلال القرارات التي أتخذتها وهل كان هٌناك تفاوات في القرارات في حالات متشابهة ومن أكثر الأندية تضرراً من قرارات اللجنة وأكثر فائدة أسئلة كثيرة جداً يطرحها المتابع الكريم والإجابة ليس بتصريح وإنما في الحيادية في القرارات والتعامل مع الجميع بمبدأ العدل والمساواة
الواقع يقول بأن (فريق الشباب) أكثر الأندية معاناة من قرارات لجنة الأنضباط وأقلهم استفادة فمابين قرارات إيقاف فرناندو وحسن معاذ ووليد عبدالله وعبده عطيف وعبدالملك الخيبري وكذلك الغرامات المالية التي صدرت بحق رئيس النادي خالد البلطان ومدير المركز الإعلامي طارق النوفل وغير ذلك من القرارات التي يتم تطبيق القانون بكل مايخص الشأن الشبابي
وفي المقابل كان هٌناك تجاوزات أو لقطات تستحق النظر من لجنة الأنضباط وإصدار قرارات بحق مرتكبيها من الأندية الأخرى وعلى سبيل المثال ماحدث من تشابك بين لأعب الهلال البرازيلي تياقو نيفيز ولأعب التعاون سند شراحيلي في لقاء الفريقين في الجولة الماضية من دوري عبداللطيف جميل ولكن الغريب في الأمر أن اللجنة لازالت تلتزم الصمت ولم تصدر قرارها حتى الأن وهي التي سبق وأن أصدرت قراراً بإيقاف لأعب الشباب عبده عطيف في حالة مشابهة
من حق الشبابيين المطالبة بإيقاف البرازيلي نيفيز بإعتبار لقاء فريقهم القادم سيجمعهم بالهلال ومن حقهم معرفة الأسباب في عدم معاقبة اللأعب حتى هذه اللحظة فهل سيكون للجنة الأنضباط رأي أخر قبل موقعة الجمعة وهل ستٌثبت اللجنة أنها تعمل بمبدأ واحد مع الجميع ام ستلتزم الصمت خوفاً من ردة فعل إعلام ومنسوبي الهلال وهل ستصادر حقوق الشباب من أجل أطراف أخرى الإجابة لأيملكها إلا رئيس اللجنة إبراهيم الربيش وبقية الأعضاء
منذ أن تم الإعلان عن تعيين الحكم الدولي فهد المرداسي لقيادة لقاء الشباب والهلال يوم الجمعة القادمة بدأت تظهر بعض الأصوات من قبل الإعلام الهلالي وبدأ التشكيك في الذمم بإعتبار أن شقيق الحكم يعمل كمستشار وخبير تحكيمي بنادي الشباب مايحدث شيء متوقع من الجميع للضغط على الحكم والتأثير عليه فهل ستنجح لعبة الإعلام الهلالي ام سينجح فهد المرداسي بتطبيق القانون والخروج بالمباراة بدون أخطاء
بالمناسبة من يشكك في ذمة فهد المرداسي بإعتبار شقيقة ممدروح يعمل مسشتار وخبير تحكيمي بنادي الشباب لماذا تختفي أصواتهم عندما يٌكلف الحكم فهد العريني بإداراة لقاءات الهلال والجميع يعلم أن شقيقة محمد يعمل أمين عام لمجلس جمهور الهلال بالمنطقة الشرقية لماذا نجد الثناء على الحكم وعدم الدخول في النوايا كما يحدث مع المرداسي !!
جاء تحقيق شباب الشباب لبطولة كأس الأتحاد السعودي لكرة القدم بعد أنتصارهم في المباراة النهائية على فريق النصر ليؤكد للجميع أن إدارة النادي برئاسة الأستاذ خالد البلطان تجازوت أخطاء الموسم الماضي فالعمل الإيجابي قبل بداية الموسم على مستوى الفئات السنية من تعاقد مع عدد من نجوم المنتخبات السنية وكذلك التعاقد مع المدرب المصري عادل عبدالرحمن للأشراف على فريق الشباب وإعادة الأستاذ كنعان الكنعاني بدأت تظهر نتائجة الأن
فريق شباب الشباب الحاصل على لقب بطولة كأس الأتحاد يملك لأعبين سيكون لهم شأن كبير وسيكونونجوم المستقبل للفريق الأول والمنتخب السعودي أمثال المقباس وخير الله ودرويش والشمري ورغفاوي والحرقان وجوهر وغيرهم
تكريم نايف هزازي هداف الفريق الأول يوم الأربعاء القادم للمهاجم الواعد عبدالله المقباس صاحب السبعة أهداف في مسابقة كأس الأتحاد هو أمتداد لمواقف سابقة من نجوم الفريق الأول في تكريم اللأعبين الصاعدين أو فرق الفئات السنية بالنادي

Twitter@005naif

التعليقات

7 تعليقات