سوبر سفاح

بعد مرور سبع جولات بدأت تتضح معالم المنافسة على لقب دوري عبداللطيف جميل وان كان للجولة السابعة كلمة كبيرة في تحديد رقعة المنافسة والتي انحصرت مبدئياً بين أربعة أندية كما أعطت مؤشرات الجولات الملعوبة وفي اعتقادي لن تخرج المقاعد الأسيوية عنهم ( النصر والهلال والشباب والأهلي ) .

مواجهة الهلال والشباب في الجولة القادمة أياً كانت نتيجتها ستخدم النصر والأهلي وان كان التعادل أفضل نتيجة لهما فيما سيدفع الفوز صاحبه الي أجواء المنافسة بكل قوة خصوصاً الشباب الذي ظن الكثير انه غادرها في وقت سابق لكنه عاد لأنه يملك أدوات المنافسة الفعلية .

مواجهات الفرق الأربعة المتنافسة على الصدارة مع بعضهما سيكون لها دور في تحديد وضعية الصدارة وربما يقدم طرف لآخر خدمة بصورة غير مباشرة وقبل هذا وذاك نتائج كل فريق مع الفرق الأخرى هي مربط الفرس وجواد الرهان في فهرسة موقع كل منهما .

يطبق النصر هذا الموسم قاعدة الفريق الأفضل تنظيماً للدفاع هو بطل الدوري وليس الأقوى هجوماً وهو ما يفعله الفريق منذو قدوم مدربه كارينيو في منتصف العام الماضي .

القيمة الفنية التي يمتلكها تياغو نيفيز والحلول الفردية التي يقدمها من كرات ثابتة أو متحركة هي من تساعد الهلال على تجاوز الكثير من مشاكله الفنية وتلك المنبعثة من خارج الملعب على غير العادة الهلالية فالفوز ينهى المشاكل وينسى السلبيات .

الشباب كما ذكرت يمكنه المنافسة على اللقب حتى الرمق الأخير ولكن التلميحات الأخيرة بالمغادرة من رئيسه قد تعيق مسيرته نحوها فإما البقاء حتى نهاية الموسم أو الرحيل من الآن وليس ترك الأمور معلقة بين رغبة الرحيل وطموح البقاء .

قدم الأهلي مباراة رائعة أمام الشعلة إنهاء فيها أمور كثيرة منها مشكلة إنهاء الهجمة التي حرمت الفريق من نقاط كثيرة كانت قريبة منه هذا على الصعيد الفني وفي المقابل بتنظيمه المثالي وإدارته للقاء الذي أقيم على ملعبه إنهاء عناء السفر والترحال الي مكة المكرمة التي كانت تسبب إرهاق بدني كبير للاعبين والجماهير .

على اقل تقدير وحتى الجولة الثامنة لن تمكن الظروف الأهلي من لعب أي مباراة بصفوف مكتملة فبعد عودة السفاح القديم الي جوار السفاح الجديد ليشكلان سوبر سفاح خرج المعيوف بطرد لم يكن مبرر نسبتاً الي النتيجة والتوقيت وقبله طرد الزبيدي الذي بدا نوعاً ما يعيد الدفيء الي مركز الظهير الأيمن .

عاد فيكتور وخرج سيزار بإصابة قد تحرمه من مباراة الرائد القادمة ما لهذه الإصابات من أخر .

مباراة بقيمة مباراة الهلال والشباب وبعد عودة الشباب الي الواجهة وتكرار أخطاء الحكام في كل جولة تحتاج الي صافرة أجنبية .

عام بعد أخر يثبت برشلونة انه يعرف كيف يتعاقد مع النجوم ومتى وكيف يصنع اللاعبين بعكس منافسة اللدود الريال الذي يبحث مع القيمة الفنية الفائدة التجارية .

التعليقات

3 تعليقات
  1. متعب العالمي
    1

    لن تسير وحدك يا هلال بلنتي , فاللجان والتحكيم والإتحاد السعودي لكرة القدم معك دائما ,,,
    من هو المحلي الزعييييييييييييييييييييييق الحالمي المتأهل غلطة اسيا النعيق

    Thumb up 0 Thumb down 0
    27 أكتوبر, 2013 الساعة : 9:30 م
  2. قديم جداً
    2

    ادعو الله تعالى .. أن يكفي االأهلي السعودي شر التحكيم أين ماكان …

    Thumb up 0 Thumb down 0
    29 أكتوبر, 2013 الساعة : 9:59 ص
  3. صائد الحقيقه
    3

    رد… 1

    متعب العالمي هههههه تعبت نفسك يا صغير وسيتعبك الهلال اكثر حتى تكره نفسك. وهذا مايميزك كنصراوي الكلام والحقد والحسد والتشكيك حتى في عمرك ههههههههههههه صدق انكم مضغوطين.

    والدليل اول مره اشوف فريق يسمي عمره العالمي ويجيك على وجهه يتفاخر بتصدر بطوله محليه هههههههههههه امحق عالمي :lol:

    Thumb up 0 Thumb down 0
    29 أكتوبر, 2013 الساعة : 2:45 م
110