ودية صربيا و اليابان تشهد نهاية مشوار ستانكوفيتش الكروي

ستانكوفيتشاقام الاتحاد الصربي لكرة القدم وايضا الاتحاد الياباني لكرة القدم اليوم الجمعة حفل مبسط من أجل تكريم لاعب الوسط الصربي المخضرم ديان ستانكوفيتش ( 35 عاماً ) الذي قرر توديع ملاعب كرة القدم والاعتزال حيث شارك جزئياً المباراة الودية بين منتخبي صربيا واليابان التي أقيمت في مدينة نوفي ساد الصربية وانتهت بفوز أصحاب الأرض بهدفين دون رد .

وكان الصربي ستانكوفيتش قد تلقى الهداية والتكريم من لاعبي وإدارة الاتحاد الصربي والياباني قبل انطلاق اللقاء الودي ، حيث تحصل اللاعب على قمصان منتخبي صربيا واليابان مكتوب عليها رقم ( 103 ) وهي ترمز إلى المباريات الدولية التي خاضها اللاعب مع المنتخب الصربي ليكون من أكثر اللاعبين الصربيين خوضاً للمباريات الدولية ، قبل أن يخوض المباراة إلى الدقيقة العاشرة من الشوط الأول عندما خرج من المباراة بسبب ضعف لياقته البدنية ليتم إيقاف المباراة من أجل وقوف جميع لاعبي اليابان وصربيا احتراماً لستانكوفيتش .

يذكر أن ستانكوفيتش يعتبر اللاعب الوحيد في العالم الذي نجح في اللعب مع ثلاثة منتخبات مختلفة حيث لعب أول مباراة دولية في عام 1998 مع منتخب يوغسلافيا قبل أن تتفتت هذه الدولة في عام 2003 ليلعب تحت راية منتخب صربيا ومونتينيجرو ( الجبل الأسود ) ، ومن ثم انقسمت الدولتان في عام 2008 ليقرر ستانكوفيتش اللعب في صفوف منتخب صربيا .

 

( نقلاً عن موقع كووورة )

110