أبطال أوروبا: مواجهات قوية في اليوم الأول من الجولة الثانية

تخوض أغلبية الفرق المرشحة مبارياتها خارج أرضها في الجولة الثانية من دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا، والأمر ينطبق على برشلونة، ريال مدريد، مانشستر يونايتد، تشيلسي وبايرن ميونيخ. ستواجه هذه الفرق العريقة، بنفيكا، أياكس أمستردام، كلوج، نوردجيلاند وباتي بوريسوف على التوالي.

ويشكل انتقال بوروسيا دورتموند إلى إنجلترا لمواجهة مانشستر سيتي، وتوجه باريس سان جيرمان إلى البرتغال للقاء بورتو في أبرز المواجهات أيضاً.

مباريات يوم الثلاثاء:

المجموعة الخامسة

يوفنتوس – شاختار دونيتسك

نوردجيلاند – تشيلسي

يخوض يوفنتوس الذي لم يخسر في 44 مباراة في مختلف المسابقات بداية موسم استثنائية على غرار ما قدمه من عرض جيد أمام تشيلسي حيث نجح في قلب تخلفه 0-2 إلى تعادل 2-2، بالإضافة إلى فوزه العريض في مباراته الأخيرة في الدوري المحلي ضد روما (4-1). لكن يتعين على الفريق الإيطالي أن يحذر منافسه شاختار دونيتسك وهدافه الأرميني هنريخ مخيتاريان الذي سجل ثنائية في الجولة الأولى. في المقابل، يحل تشيلسي حامل اللقب ضيفاً على الفريق الدنماركي المبتدىء الذي لم يواجه فريقاً إنجليزياً إطلاقاً.

المجموعة السادسة

باتي بوريسوف- بايرن ميونيخ

فالنسيا – ليل

بعد أن حقق أول انتصار له في دوري أبطال أوروبا في ليل، سيخوض باتي بوريسوف اختياراً صعباً للغاية ضد بايرن ميونيخ الذي يسيطر على الأمور في الدوري المحلي وحقق الفوز في الجولة الأولى من دور المجموعات. في المقابل، فإن فالنسيا (8) وليل (15) اللذين يعانيان محلياً، فهما في حاجة الى الفوز لكي يحققا إنطلاقة جديدة.

المجموعة السابعة

سبارتاك موسكو – سلتيك

بنفيكا – برشلونة

خلق سبارتاك موسكو متاعب كثيرة لبرشلونة في الجولة الأولى، ويبقى أن يؤكد ذلك عندما يستقبل سلتيك على ملعبه.

فيما يحمل لقاء القمة بين الفريق اللشبوني ونظيره الكاتالوني نكهة خاصة: ففي كل مرة إلتقى فيها الفريقان وجهاً لوجه في دوري أبطال أوروبا، فإن الفائز منهما توّج بطلاً للمسابقة لاحقا كما فعل بنفيكا بقيادة مدربه الشهير بيلا جوتمان عام 1961 في بيرن. إذا كان الفريق البرتغالي سيحاول تحقيق أول فوز له على منافس أسباني منذ 30 عاماً، فإن الأنظار ستكون مسلطة على خط دفاع برشلونة الذي دخل مرماه العديد من الأهداف هذا الموسم (هدفان ضد سبارتاك موسكو، وهدفان ضد إشبيلية) في غياب قطب الدفاع وقائد الفريق كارليس بويول. كما أن المركز الذي سيشغله ليونيل ميسي على أرضية الملعب سيكون حديث الساعة. ففي المباراة الأخيرة ضد إشبيلية في الدوري المحلي عندما كان برشلونة متخلفاً 0-2 قبل أن يخرج فائزاً 3-2، تراجع النجم الأرجنتيني بعض الشيء إلى الوراء ليترك مكانه لزميله دافيد فيا الذي نجح في تسجيل هدف الفوز.

المجموعة الثامنة

كلوج – مانشستر يونايتد

غلطة سراي – براجا

من أجل أن يحقق مانشستر يونايتد فوزه الرقم 100 على أحد منافسيه الـ91 الذين واجههم في مسابقة دوري أبطال أوروبا UEFA، يتعين على الفريق الإنجليزي أن يعود غانماً من مدينة كلوج الرومانية الذي حقق المفاجأة في الجولة الأولى بفوزه على براجا في عقر دار الأخير. في المقابل، يتعين على براجا أن يحقق المعجزة في معقل غلطة سراي الصاخب لكي يحافظ على أمله بالتأهل إلى الدور التالي.

110