سالم الشهري: هذه نهاية (الدلال)

يبدو أن لجنة التحكيم الحالية تسير على خطوات من سبقها من لجان وستسقط كما سقطوا.
ـ الرضوخ للضغوط وأخطاء الحكام الكوارثية التي لا يمكن تبريرها والتي تصب في الغالب لنادٍ بعينه هي أمور تتحملها اللجنة بلا شك.. وذلك بالتأكيد سيقودها إلى الرحيل كما رحل غيرها.
ـ كم هو مؤسف أن لا تعي الدرس وتكرر أخطاء من سبقوك..؟!
ـ اللجان السابقة سقطت لأن الأندية والجماهير أحسوا بمجاملة نادٍ على حساب البقية ولهذا سقطوا.
ـ تذكروا فقط لجان التحكيم التي سقطت بسبب فريق بعينه..!!
ـ وتذكروا أيضاً عدد الحكام الذين انتهوا من ملاعبنا بسبب هذا الفريق..!!
ـ وتذكروا أيضاً أن هذا (الدلال) هو ما تسبب بقدوم الحكم الأجنبي لملاعبنا في المباريات الدورية غير النهائية بعد مباراة الهلال مع الأهلي في جدة والتي انتهت بفوز الهلال بثلاثة أهداف لمثلها بعد (مهزلة) تحكيمية عصفت بالأهلي..!!
ـ والوسط الرياضي لا يريد نادياً يُجَامل.
ـ رياضتنا تدهورت كثيراً في الفترة الأخيرة بسبب (الدلال) والمجاملات.. وصرنا أضحوكة في تصنيف المنتخبات.. وستستمر رياضتنا في التراجع أكثر وأكثر طالما أنها تمشي بهذه الطريقة.. فهذه نهاية (الدلال).
ع الطاااااااااااااااااير
ـ قلناها من قبل: لجنة (عمر المهنا) هي السبب في أخطاء الحكام.. أما لماذا..؟! فلأن لجنة (المهنا) أبعدت حكماً دولياً عن التحكيم وعاقبته بسبب خطأ تقديري تضرر منه الهلال..!! أتحدث عن الحكم الدولي (مطرف القحطاني) الذي عوقب حتى بالإبعاد عن مراقبة المباريات بسبب غضب الهلاليين منه نتيجة خطأ تقديري..!! أسألك بالله عزيزي قارئ هذا المقال: لو كنتَ مكان حكام المباريات ورأيت ما حدث لزميلك (مطرف القحطاني) من هذه اللجنة بسبب خطأ ضد فريقٍ معين ألن تتأثر قراراتك حتى دون قصدٍ منك عندما تحكم لذلك الفريق..؟! لهذا لا تنتظروا تطوراً من هذه اللجنة.
ـ بيان نادي الاتحاد أوضح ما حدث للفريق بالأدلة وكشف لجنة (المهنا) وحكامه على الملأ بعد أن كشفوا أنفسهم بأخطائهم وقالها البيان صريحة: (من أمن العقوبة أساء الأدب).
ـ لا أفشي سراً عندما أقول بأن اللجان التي ذكرها الاتحاد في بيانه ومن قبلها الاتحاد السعودي لكرة القدم لا يقيمون للاتحاد وزناً ولا يهتمون لأمره لأن إدارته ضعيفة ولا تحرك ساكناً وتهدر حقوقها..!! ولهذا جاء البيان بعد أن طفح الكيل وزاد الميل.

مقال للكاتب سالم الشهري – الرياضي

التعليقات

29 تعليق