الزيلعي.. غبت بسبب الاصابة والنصر قصة عشق لاينتهي

كارينو: النصراويون يعشقون العالمي لهذا السبب ونسعى لتحصين خطوطنا الدفاعية

كارينو

قال مدرب النصر دانيال كارينيو إن وفاء اللاعبين المحترفين السابقين مع النصر نابع من ما وجدوه من حميمية وحب وتقدير سواء من المسئولين بالنادي أو من جماهيره التي تحفظ الود والوفاء وهذا يؤكد أن مكونات النادي جميعها تصب في بيئة تجعل كل من يمثل النصر يشعر وكأنه جزء من هذا الكيان الذي يعيش كل من يعمل فيه وكأنه بين أفراد أسرته ولذلك فلا غرابة أن تجد هذه الحميمية وهذا الحب المتبادل بين النصر وبدر المطوع أو ايوفي أو حسني وغيرهم من اللاعبين وأنا كمدرب النصر جعلني لا اشعر بالغربة على الإطلاق لأننا في النصر نعيش كعائلة واحدة جاء ذلك رداً على سؤال احد الإعلاميين عن تعلق اللاعبين بالنصر ومتابعتهم له وتقديم التهاني بعد كل مباراة وأضاف في المؤتمر الصحفي الذي عقده بمقر المركز الإعلامي إلى جانب اللاعب خالد الزيلعي وقال الرائد فريق جيد يستحق أن يكون لديه نقاط أفضل مما يملك مؤكداً على انه درس الرائد بصورة جيدة ووضع الخطة المناسبة للمباراة وأضاف سنلعب على ملعب الخصم ونعرف أن اللقاء سيكون صعب ومغلق سنحاول بالهجوم ونعمل على تحصين دفاعنا من الهجمات المرتدة وستكون تشكيلة الفريق في أحسن حالاتها نتيجة جاهزية جميع اللاعبين بدنياً وطبياً وقد تدربنا بصورة جيدة وسأعمل على اختيار العناصر التي تحقق لنا النقاط الثلاث .

وقال إنني أتقبل النقد الذي يقال فيه أن النصر يلعب في الشوط الثاني بصورة جيدة وأسعى لدراسة ذلك وأعمل على إيجاد الحلول المناسبة وأنا اعرف أن المباراة تسعين دقيقة المهم فيها أن تفوز بعض النظر أن يأتي الفوز في الشوط الأول أو الثاني وأضاف الفريق عندما يلعب بصورة أفضل في الشوط الثاني فإن ذلك قد يكون سببه عدة عوامل منها أن الفرق التي تلعب أمامنا بأسلوب يغلب عليه التحفظ الدفاعي أو قد يكون مرد ذلك لافتقادنا للتركيز وأحيانا أنا أطالب اللاعبين بعدم التسرع والاندفاع .

وبين انه يحترم كل الفرق ولا يخشاها وقال كل ما يشغلني هو إعداد فريقي وتجهيزه للمباريات واستغلال الفرص الهجومية لنا وتحصين دفاعاتنا .

وأشاد بدفاع فريقه وقال في الموسم الماضي كان دفاع النصر هو الأفضل إلى جانب دفاع الفتح وفي هذا الموسم لم يدخل مرمانا سوى هدف في آخر دقيقة من مباراتنا أمام النهضة .

وأشار كارينيو إلى أنه لا يتوقع أن يكون لخسارة الرائد أمام الشباب بخمسة أهداف اثر على عطاء الرائد بالمباراة وقال هم يعرفون أنهم سيلعبون أمام فريق كبير كالنصر وهذا سيعطيهم دافع وحماس لتقديم مستوى أفضل مما كانوا عليه في المباراة السابقة لتغيير صورة فريقهم ونحن نحسب لكل الأمور حسابها .

وأوضح كارينيو أن الكروت الأربعة التي حصل عليها اللاعبين أمام النهضة لم يكن لها داعي وخصوصاً وان اللاعبين كانوا يلعبون براحة تامة .

وبين أن جميع المباريات لديه بميزان وأهمية واحدة وانه يعمل دائماً على تهيئة الفريق والتركيز على المباريات مباراة مباراة .

من جانبه قال اللاعب خالد الزيلعي انه وجميع زملاؤه جاهزون للمباراة وهذا ما تؤكده التمارين الماضية من الناحية الفنية والبدنية وأضاف هدفنا وشعارنا في كل مباراة هو الفوز والنقاط الثلاث ونتطلع لذلك من مباراة لأخرى .

وبين الزيلعي أن غيابه عن تمثيل الفريق كان بسبب الإصابة التي لحقت به في مباراة الفيصلي نهاية الموسم وقال أمضيت قرابة الشهرين في العلاج التأهيل وعادة اللاعب المصاب لا يعود بالسرعة التي يتوقعها الجمهور وإنما يعود لمستواه بصورة تدريجية ولذلك لم أكن في كامل جاهزيتي في المباريات الماضية والمهم لدي أنا وكل لاعب في الفريق هو أن يواصل النصر انتصاراته لأننا مجموعة واحدة هدفنا عودة النصر لمنصات البطولات وإسعاد جماهيرنا الوفية وإن شاء الله نحن سائرون على الطريق ونتمنى من الله التوفيق .

وشدد الزيلعي على إن من يلعب للنصر يشعر بقصة عشق وحب لا حدود لها تزرعها إدارته وجماهيره التي يعرف الجميع وقوفها مع الفريق واكبر شاهد على ذلك ما حدث منهم من حضور ودعم عقب خسارتنا لنهائي كأس سمو ولي العهد ولا يشعر بكل ذلك سوى من يلعب للنصر العالمي مؤكداً أن كل لاعب يتمنى أن يكون ضمن صفوف النصر لهذا السبب .

الزيلعي

التعليقات

26 تعليق