أبطال آسيا:

الشباب والأهلي يبحثان عن اقتناص بطاقة التأهل لنصف النهائي

الشباب الجيش القطري

سيبحث الشباب والأهلي ممثلا الكرة السعودية اليوم الاربعاء عن انتزاع بطاقة التأهل للدور نصف النهائي لدوري أبطال آسيا لكرة القدم عندما يستضيف الشباب نظيره كاشيوا ريسول الياباني في الرياض فيما سيحل الأهلي ضيفا على سول الكوري الجنوبي.

وكان الفريقان قد تعادلا في مباراة الذهاب بنتيجة واحدة وهي 1-1 وسيبحثان بكل تأكيد عن التسجيل في مرمى منافسيهما بحثا عن زيادة التمثيل السعودي في الدور نصف النهائي.

ففي المباراة الأولى يلتقي الشباب مع ضيفه الياباني على ستاد الملك فهد الدولي بالرياض.

واستعد البلجيكي ميشيل برودوم مدرب الشباب لهذه المباراة بفوز كبير على حساب الرائد في الدوري السعودي للمحترفين بنتيجة 5-2.

وقد اعلنت إحدى الشركات السعودية تكفلها بشراء تذاكر اللقاء ليكون دخول الجماهير مجانا للدرجة الموحدة وذلك سعيا للوصول إلى مستوى الدعم الجماهيري المطلوب في ظل سعي الفريق لاحراز اللقب القاري لأول مرة في تاريخه.

وسيعتمد الفريق على تشكيلته المعتادة المؤلفة من الحارس وليد عبدالله ومن أمامه رباعي خط الظهر المؤلف من حسن معاذ وسياف البيشي والكوري الجنوبي كواك تاي هوي وعبدالله الأسطا اضافة إلى عمر الغامدي والبرازيلي فرناندو منيجازو ومن أمامهم الثلاثي احمد عطيف والكولومبي ماكنلي توريس والبرازيلي رافينيا اضافة لنايف هزازي في الهجوم.

وفي المباراة الثانية يلتقي الأهلي بمضيفه سول على ستاد كأس العالم.

وتبدو المواجهة صعبة للأهلي الذي تعادل في آخر مباراة له في الدوري السعودي مع العروبة بهدف لكل منهما إلى جانب أن الفريق الكوري يعد من الفرق القوية في القارة وعلى صعيد دوري بلاده.

ويمتلك سول فرصة الصعود عن طريق التعادل السلبي أو الفوز بينما يدخل الأهلي المواجهة بفرصتي الفوز أو التعادل الإيجابي بأكثر من هدف، وفي حال التعادل 1-1 فسيلجأ الفريقان لخوض وقت اضافي.

وربما يلجأ البرتغالي فيتور بيريرا مدرب الأهلي لاشراك هداف الفريق البرازيلي فيكتور سيمويس الذي غاب عن التشكيلة منذ بداية الموسم الحالي، كما لن يتمكن المهاجم العراقي يونس محمود المنضم للفريق هذا الشهر في عقد لمدة أربعة أشهر من اللعب لعدم قيده في القائمة الآسيوية وهو الذي حل بديلا للمهاجم الكوري الجنوبي سوك هيون جون الذي تم الاستغناء عنه بعد إصابته وحاجته لفترة طويلة للعلاج.

وسيعتمد بيريرا على مجموعة من اللاعبين المميزين أمثال اسامة هوساوي ووليد باخشوين وتيسير الجاسم ونجوم البرازيل برونو سيزار ومارسيو موسورو اضافة الى سيمويس.

وسيكون لخويا القطري ثالث ممثلي العرب على موعد مع التعويض عندما يلاقي ضيفه جوانجتشو الصيني في إياب دور الثمانية اليوم، وخسر لخويا أمام نظيره الصيني في مباراة الذهاب بهدفين دون رد.

وواصل لاعبو الفريق تدريباتهم تحت قيادة المدرب البلجيكي ايريك جيريتس حيث جرى التركيز على الجمل التكتيكية التي طالب المدرب لاعبيه بدقة تنفيذها، وظهر اللاعبون بروح معنوية عالية وادوا التدريبات بقوة على امل نيل فرصة المشاركة في هذه المباراة الهامة.

وشارك في التدريبات دامي تراوري وكريم بوضيف وهو ما سيجعل فرص مشاركتهما في اللقاء جيدة اضافة لظهور اللاعب حسين شهاب لاول مرة منذ فترة بعد ابتعاده بسبب الاصابة.

وظهر اللاعب علي عفيف بمستوى جيد في تدريبات اليوم وهو ايضا من العناصر التي ربما تبدأ اللقاء لتعويض الغيابات التي يعانيها الفريق.

وسيجمع اللقاء الرابع والاخير في دور الثمانية بين بوريرام يونايتد وضيفه الاستقلال الايراني، وكان الاستقلال قد فاز في مباراة الذهاب بهدف دون رد.

التعليقات

40 تعليق