بيت التمويل الخليجى يأمل اكمال شراء نادى ليدز فى اسرع وقت

اعلن الرئيس التنفيذي ل”بيت التمويل الخليجي” هشام الريس بان شركته تامل اتمام صفقة شراء نادي ليدز يونايتد الانكليزي باسرع وقت ممكن بعد ان حصلت على اتفاق حصري لترتيب شراء النادي الذي يلعب حاليا في الدرجة الانكليزية الاولى.

وقال الريس “تركيزنا الحالي منصب على تفاصيل العقد ونامل في انجاز المهمة والخروج بنتيجة ايجابية باسرع وقت ممكن”.

اما نائب الرئيس التنفيذي لبيت التمويل الخليجي ديفيد هاي وهو احد انصار ليدز فقال “انا اتابع ليدز يونايتد منذ صغري وبعد عودتي الى ايلاند رود مؤخرا، شعرت بتصميم اكبر للحصول على ملكية النادي ومواصلة عملية تطوره”.

واضاف “يتمتع النادي بانصار اوفياء، ويملك ارثا كبيرا وقدرات هائلة بالعودة الى دوري الدرجة الممتازة اذا سلكت الاستثمارات الطريق الصحيح”.

وتابع “من الناحية التجارية، فان الحصول على ملكية اي ناد انكليزي وتحديدا ليدز يونايتد هو فرصة رائعة اذا وضعت الاسترتيجية الصحيحة للافادة من الايرادات الضخمة التي يحصل عيها النادي من حقوق البث”.

واوضح “البنى التحتية التي يملكها النادي والعمل الذي قام به كين بايتس (رئيس النادي) يجعل من ليدز يونايتد مستعدا لخوض غمار الدرجة الممتازة”.

وعلمت وكالة “فرانس برس” من مصدر رياضي بحريني على علم بالملف ان قيمة الصفقة تصل الى 50 مليون جنيه استريليني (نحو 75 مليون دولار).

واكد المصدر ايضا ان “هناك مشكلة عالقة تتعلق برهن النادي الانكليزي لملعبه الرئيسي “ايلاند رود” والملاعب الاخرى الخاصة بالتدريب”، مضيفا “يتعين على ملاك النادي الحاليين انهاء مشكلة الرهن”.

يذكر ان مجموعة استثمارية خليجية حاولت في عام 2003 شراء نادي ليدز بالذات لكن الصفقة لم تكتمل.

تأسس نادي ليدز عام 1919 وشهد حقبته الذهبية في اواسط السبعينات، وكان من الفرق الاساسية في الدوري الانكليزي الممتاز، لكنه ينافس الان في دوري الدرجة الاولى، وهو من الاندية الاكثر شعبية في انكلترا، وسبق ان فاز بالعديد من الالقاب المحلية والاوروبية، ابرزها كأس الاتحاد الاوروبي عامي 1968 و1971، وكأس انكلترا عام 1972، وكأس الرابطة الانكليزية في 1968.

112