لوف يستاء من مستوى لاعبوه رغم الانتصار خارج الديار

رغم فوز منتخب المانيا خارج أرضه مساء أمس الثلاثاء على مضيفه النمساوي العنيد 2-1 في اطار منافسات المجموعة الثالثة بالتصفيات الأوروبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل، أعرب مدرب الفريق يواخيم لوف ولاعبوه عن عدم رضاهم عن المستوى الذي قدمه الفريق بالعاصمة النمساوية.

ونجح المنتخب الألماني بذلك الفوز في تعزيز صدارته للمجموعة الثالثة برصيد ست نقاط بعد تغلبه على جزر فارو 3-0 يوم الجمعة الماضي في مباراته الافتتاحية بالتصفيات، في حين ظل رصيد المنتخب النمساوي خاليا من النقاط بعدما مني بالهزيمة في أولى مبارياته بالمجموعة الثالثة.

ورغم الفوز، قال لوف انه ليس راضيا تماما عن الطريقة التي حققت بها ألمانيا الفوز في مباراة أمس. وقال لوف عقب المباراة: “مهدنا الطريق بكل الوسائل الضرورية لكي ننهي المباراة بسهولة، ولكننا خلقنا المشاكل لأنفسنا في النهاية وكنا محظوظين بعدم دخول هدف التعادل في مرمانا”.

كما عبر مدافع بايرن ميونيخ الألماني وقائد منتخب ألمانيا فيليب لام عن عدم رضاه التام عن أداء بلاده أمس وقال: “بإمكاننا أن نسعد بالنتيجة ولكننا صعبنا الأمور على أنفسنا بلا داع في النهاية”. وأضاف: “لم نتمكن من التعامل مع الضغط النمساوي في البداية، وكان من المنطقي أن تزداد الأمور صعوبة بالنسبة لنا في النهاية لأننا كنا متقدمين بفارق هدف واحد”.

من ناحية أخرى، أعرب مهاجم نادي شتوتجارت الألماني ومنتخب النمسا مارتن هارنيك عن خيبة أمله لهزيمة بلاده وقال: “لم يختلف الأمر عما حدث في العام الماضي. فقد لعبنا جيدا طوال التسعين دقيقة وكان يجب أن نفوز. أما ألمانيا فلم تسنح لها سوى ثلاث فرص”. وأضاف: “رغم أننا كنا نفضل بالتأكيد الخروج بأي مكاسب مادية من المباراة، فقد لعبنا جيدا. ولكن في النهاية، علينا أن ننتزع النقاط من الفرق الأخرى”.

108