مدرب ليفربول يغلق الباب أمام رحيل سواريز

سواريز

تعهد مدرب ليفربول “برندان رودجرز” بالإبقاء على مهاجمه الأوروجوياني “لويس سواريز” حتى نهاية عقده الممتد لثلاث سنوات قادمة، ليفرض كلمة النهاية على مسلسل “السفاح” الذي ارتبط اسمه بأكثر من نادٍ كبير داخل وخارج إنجلترا.

لاعب أياكس السابق، كشف عما بداخله فور انتهاء الموسم الماضي واعترف بشكل واضح بأنه لن يرفض اللعب للريال إذا تلقى عرضًا لا يُمكن رفضه، إلا أن تقاعس الرئيس الملكي بعدم إصراره على مواصلة الضغط على نظيره في مقاطعة الميرسيسايد “إيان أير”، أعطى الفرصة لدخول آرسنال على الخط، لتتحول أنظار اللاعب إلى الإمارات.

ووضح ذلك من تصريحاته الأخيرة التي أظهر خلاله استعداده الخروج من ليفربول بحجة الغياب المستمر عن المشاركة في دوري أبطال أوروبا.

وبتأكيد رودجرز أن مستقبل السفاح سيكون في الجزء الأحمر من مقاطعة الميرسيسايد، يكون عرض آرسنال الذي وصلت قيمته المالية 30 مليون إسترليني، قد قوبل بالرفض هو الآخر بعد انهيار المفاوضات مع ريال مدريد لضم الأرجنتيني “جونزالو هيجواين” للمدفعجية.

وقال رودجرز للصحفيين “سواريز لاعب رائع وأعتقد أنه مازال هناك الكثير ليقدمه لليفربول في السنوات القادمة، وبغض النظر عن أي شيء فهو يعرف جيدًا أنه يلعب لليفربول وهذا النادي من أكبر أندية العالم في لعبة كرة القدم”.

“لويس لاعب لا غنى عنه في الفريق وأنا أتطلع للعمل معه مرة أخرى في الموسم الجديد، لقد انتشرت الكثير من التكهنات حول مستقبله والكثيرون توقع أنه سيغادر النادي، لكن في حقيقة الأمر هذه التكهنات لم تكن دقيقة، فنحن رفضنا بعض العروض الهزيلة التي جاءت في الأسابيع الماضية، وبالطبع لويس يريد العمل معنا والوصول لأعلى مستويات كرة القدم وهو بقميص ليفربول”.

110