من يحمي الموهوب ؟

منذُ أن كان ناشئا بالفريق الأنصاري وهو ملفت للأنظار بمهاراته وموهبته والتي وهبها إياه المولى لا إعلام التطبيل والنفخ الذي منذُ أن أعلن رغبته في الرحيل عن محبوبهم المدلل وهم يمارسون تحطيمه يوميا وبشكل مستفز ومقذع ويصفونه بأقسى الأوصاف بطريقة لا يجيدها ولا يتقنها إلا هم ، فبعد أن وصفوه بالفيلسوف الصغير وبرئة الفريق وقلبه النابض هاهم الآن يمارسون وبشكل مدروس ومخطط تشويه صورته أمام جمهوره وصناع القرار في الأندية المنافسة بأسلوب معتاد أكل عليه الدهر وشرب وأن شئتم تبول ظناً منهم أن المتلقي يحمل طاقية وليس عقل يستطيع من خلاله معرفة من هو النجم الحقيقي صاحب الموهبة الفذة من النجوم الورقية التي جعلوها ذات يوما جنبا إلى جنب مع بيليه ومارادونا. 
فصفة البرود والتعالي والمزاجية وضعف المردود الفني التي يود إعلامهم المحتقن إلصاقها بفتى طيبة الموهوب قد يفتى بها نجم حقيقي موهوب أتفق الجميع على موهبته ونجوميته من مدربين ونقاد وخبراء فنيين لا رواد مقاهي الشيشة ومطاعي البخاري الذين تحركهم ميول وعواطف مستشارهم وولي نعمتهم فيهبون ملبين مطالبه بحملة شرسة منظمة وغير مستغربة ضد نجم عرف بالالتزام قبل الموهبة والإبداع .
في الشبـــــــاك

لم يجد حديث ذلك الحارس السابق الذي أمضى فترة طويلة من عمره الرياضي بمقاعد البدلاء ذلك الصدى فاستعانوا بالكابتن المحتقن والذي عرف بمهاجمة كل ناجح للنيل من نجم الوسط الموهوب من أجل التأثير عليه وكسر مجاديفه إلا أنه نسي نفسه كالعادة وخرج عن الطريق الذي رسم له ليسلك مسلكاً مختلفا عما عرف عنه حتى أن البعض توقع أن ما لحق به بالجمجمة وليس بالظهر .

فوووووواصل

– قد لا يعرف البعض أن نجم وسط ميدان الفريق العاصمي الذي يواجه هذه الأيام حملة شرسة من إعلام ناديه خاض تجربة طويلة في النادي العاصمي الآخر لكن العالمي وليس المحلي .

– ما ينتظر ذلك الموهوب أشد وأقسى ففي حالة التجديد سيجد التهميش مصيره وفي حالة الرحيل سيتعرض أشد مما تعرض له نور الاتحاد .

– الصمت الرهيب من الإدارة ومن الأعضاء غير المستغرب ضد ما يتعرض له الموهوب من المستشارين يجعل كل ذي لب يسأل ما الخطأ الذي أقترفه لتتم معاقبته بهذه الطريقة وبهذا الأسلوب .

– انتقل سعد الحارثي من العالمي لناديهم وتحدت بأسلوبهم وبطريقته الاستفزازية ومع ذلك لم يتعرض لحرب شعواء كما تعرض لها فيلسوفهم السابق والبارد بنظرهم حاليا .

– بعد أن تمت تزكية ذلك الرئيس لفترة رئاسية قادمة على أولئك الحالمون ببقاء الموهوب أن يواصلوا حلمهم فالهدف المنشود والمنتظر لأربع سنوات طار .

– أين عضو الشرف الذي أحضر نجم الوسط الموهوب من ناديه الغربي والذي أعاده للفريق بعد الانقطاع الشهير منتصف الموسم الماضي ؟

– قبل مواسم عدة وبعد أول مباراة يخوضها الفيلسوف الموهوب أطلق ذلك العضو الشرفي تهديدا مباشرا ذلك الموهوب لو فكر في الانتقال.

– يثق بنفسه وبقدراته وبأنه موهوب بالفطرة وبأنهم يعرفون ذلك جيدا لذلك سيخضعون وسيحققون له مطالبه .

– رحلات مكوكية أخذت من وقتهم الكثير فمن العاصمة لطيبة الطيبة لمكة المكرمة ومع ذلك يقولون بارد ومزاجي وليس له تأثير على الفريق يعني تعب على الفاضي .

– ينطبق عليهم وعلى إعلامهم التبعي ذلك البيت الشعري : ( كضرائر الحسناء قُلْنَ لوجهها .. حسداً وبغياً إنه لدميمُ ) .


نايف الروقي العتيبي
كاتب رياضي بصحيفة سبورت السعودية .

112