اللجان والسكوت المريب !

ahmadalghtaniما يتعرض له النصر من اللجان الرياضية المشكلة ومن الإعلام الأزرق النافذ والإعلام المستأجر لا يمكن السكوت عنه . نعم النصر لا يقدم المستويات المقنعة وإن نافس على الصدارة , لكن لا يعني هذا أن نغض الطرف عن أخطاء اللجان الجسيمة المقصودة أو الغير مقصودة ضد النصر, فلا يمكن أن يكون هنالك فريقًا تعرض لظلم تحكيمي كما تعرض له النصر وبشهادة بعض الحكام في البرامج الرياضية , كما أن تناقض وازدواجية معايير لجنة الانضباط تجاه لاعبي النصر وكذلك العقوبة التي فرضتها مؤخرًا على رئيس نادي النصر أكبر دليل على الاستقصاد , فقد سبقه  تهجم على الحكم من رئيس الأهلي الخلوق الأمير خالد بن فهد ومر بسلام وكذلك تم غض الطرف عن تصريح رئيس نجران مصلح آل مسلم القاسي تجاه الحكام ولم نرَ عقوبةً في حق خليل الزياني وعبدالعزيز الدوسري بعد التصريح القوي ضد الحكام بعد مباراتهم مع الاتحاد , وقبل هذا صرح الأمير محمد بن فيصل بأن الحكام يساعدون الهلال واستفاد الهلال كثيرًا منهم ولكن تم تمرير هذا التصريح فالهلال فوق القانون . وفي الإعلام هنالك هجوم بربري صارخ على كل ما هو نصراوي فنرى قنوات وبرامج يديرها هلاليون متعصبون والضيوف من مواصفاتٍ خاصةٍ لا تتعدى الخط الأزرق وإن تم تجاوز ذلك الخط تم إبعاد الضيف ونفيه خارج الدائرة الزرقاء!! كل هذا جرى ويجري في ظل سكوت رسمي مريب !

 

انفرادات :

 

  • أين صالح النعيمة قائد المنتخب السعودي في كأس آسيا 84 و 88 ؟ وأين أسطورة آسيا ماجد عبدالله وأحد خبراء الكرة في فيفا, وسعيد العويران وفؤاد انور وعلي كميخ وصالح خليفة وعبدالله صالح وناصر المنصور وخالد الدايل ومحمد عبدالجواد وغيرهم ممن خدموا الكرة السعودية من عضوية اللجان التي تم تشكيلها ؟ فهذه الأسماء وغيرها الكثير هي من يستحق عضوية تلك اللجان لكفاءتهم أولاً وأخيرًا وإن لم يكن فعلى الأقل من باب رد الجميل .
  • الأمير نواف بن فيصل وفي حواره الراقي والشفاف مع رجا الله السلمي أقسم بالله أنه لم ينظر لميول أسماء اللجان عندما رفعت له وهو والله العظيم صادق غير أن من رفع له الأسماء راعى فيها الميول كثيرًا .
  • سمو الأمير نواف بن فيصل , هل عضو لجنة الإحصاء سلمان العنقري أكثر كفاءةً من المؤرخين الرياضيين أمثال الدكتور نبيه الساعاتي والأستاذين محمد المقدادي وأحمد الخميس ؟ أم أن أسماءهم لم ترفع لك ؟ وقس ذلك على اللجان الأخرى .
  • جمهورالنصر يستطيع أن يفعل كل شيء وهو أحد أهم العوامل الرئيسة لأي نجاح فكما رفع برامج يستطيع أن يخسف ببرامج أخرى والفراج وجولته أحد ضحايا الغضب النصراوي .  الفراج لا يتعلم أبداً من أخطائه .
  • أقترح عمل انتخابات مستقبلاُ عند تشكيل اللجان , فمن خدم الرياضة السعودية كثيرون وإن ابتعدوا بسبب سيطرة لونٌ ما على القرار ولم نعد نحتمل وجود أسماء دخيلة على الرياضة ولم تقدم ما يشفع لنراها ليل نهار تنظر وتخطط على الماء .
  • يجب أن تعلن العقوبات على أخطاء الحكام وعدم الاكتفاء بالعقوبات السرية الداخلية فسوف يساهم إعلان العقوبات في تخفيف احتقان وغضب الجماهير .

 

 

خاتمه: ” أنا قاعد على قلوبكم 12 سنة ”    ~ فيصل بن تركي ~

103