بين الموسى والمسلم

رضوان الموسى لاعب الشعلة حاليا والهلال سابقا عمره 23 عاما ويحيى مسلم لاعب الهلال حاليا والرائد سابقا  يبلغ من العمر 24 عاما .. اللاعبان مركزهما قلب دفاع  وبالعودة للأربع سنوات الماضية سنجد أن رضوان الموسى رغم أنه لم يجد مكانا في الفريق الأول بناديه إلا أنه كان أساسيا في منتخبنا للشباب ومن ثم في منتخبنا الأولمبي ومثلنا تقريبا في كل المناسبات السنية التي كانت توافق عمره أما يحيى المسلم فقد كان يلعب فقط في ناديه السابق الرائد ويحتل موقعه كأساسي في الفريق الاول وهو أبن 20 عاما ورغم ذلك لم  يتم اختياره لأي من منتخبات السنية في هذه السنوات الأربع الماضية ولم ينتبه له احد . والآن أين رضوان الموسى وأين يحيى المسلم ؟ .. الهلال أعار للشعلة لاعبه الذي لعب في كل المنتخبات السنية وأستقدم يحيى مسلم بأحدى عشر مليونا وهو الذي لم يلعب في هذه المنتخبات .
بالتأكيد أن القارئ فهم ما أرمي اليه وهو آلية اختيار اللاعبين للمنتخبات السنية والمنتخب الأول . لأن يحيى المسلم كان أساسيا بناديه ( الفريق الاول ) ولم يتم اختياره أطلاقا لمنتخباتنا السنية ورضوان لم يفكر ناديه بإشراكه أو حتى تجربته بالفريق الأول ولكنه كان دائما أول المختارين لكل المنتخبات السنية .
ولذا يجب أن تكون أولى الخطوات لاستعادة مكانة الكرة السعوديه هى تطهير أدارة المنتخبات والتخلص من هذه الآلية في اختيار اللاعبين والتي كانت دوما تعتمد على أسم النادي الذي يلعب له اللاعب وليس على قدرة وإمكانيات اللاعب نفسه  أما حالة رضوان الموسى ويحيى المسلم فهي مجرد مثال واحد وتوجد مثله مئات الأمثلة وسأترك للقارئ أن يسرح بخياله وذكرياته ليرى الكم الكبير من اللاعبين الذين احتلوا المراكز في منتخباتنا السنية ثم لم نراهم أطلاقا في منتخبنا الأول وحتى هذا المنتخب الأول  أحتل بعض اللاعبين مراكز فيه بالأقدمية والتبعية وحرموا هداف الدوري لأربع مواسم متتالية من مركزه الطبيعي والمستحق في هذا المنتخب ..
نقاط تحت السطر
•       المنتخب الأولمبي يجب ان يكون لاعبوه أساسيين في الفريق الأول بأنديتهم أمثال ياسر الفهمي وسالم الدوسري وسعود حمود وابوسبعان ويحيى الشهري .
•       لو نال يحيى المسلم فرصته المستحقة بتمثيل منتخباتنا السنية في الأربع سنوات الماضية لأزداد توهجه واكتسب خبرات جيدة ولأصبح الآن أحد أعمدة منتخبنا الأول ولكن للأسف سلب فرصته رضوان الموسى محدود الامكانيات والذي أعير الآن لنادي الشعلة بالمجان .
•       بالنسبة لدوري فئة الاولمبي اقترح أن يعدل العمر الى 21 عاما أي أن يكون للاعبين تحت 21 عاما وليس 23 لأن وصول اللاعب لسن 23 دون أن يجد مكانا في الفريق الاول يدل على ان هذا اللاعب ليس مميزا تماما كما حدث في حالة رضوان الموسى .
•       فهد المولد لم يكمل 19 عاما وهاهو يصارع من أجل الحصول على مركز في الفريق الأول بنادي الاتحاد .
•       يجب تشكيل لجنة يرأسها خليل الزياني ومعه  ماجد عبدالله ويوسف الثنيان وأحمد جميل وخالد مسعد وفؤاد انور تسند لها مسؤولية متابعة كل اللاعبين في الأندية كافة وبجميع فئاتها ومن ثم يكون اختيار اللاعبين لمنتخبات الفئات السنية بواسطة هذه اللجنة .
•       قلت مرارا وتكرارا أن الحلقة الأضعف في منظومتنا الرياضية هي النظام الإداري .
•       هل استقال عادل البطي من منصبه في لجنة المسابقات بحثا عن منصبه القديم في ادارة الكرة بناديه المفضل .

الرمية الأخيرة :-
مباراتي كأس السوبر في الدوري الأسباني بين الريال والبرسا الأسبوع القادم تجعل الموسم ساخنا من بدايته كنت أتمنى أن يبدأ موسمنا الرياضي أيضا بكاس السوبر  وكان يمكن للشباب والأهلي أن يولعا الموسم منذ بدايته .

100