والرياضة لم تعد رياضة..!!

عندما ابتعدت عن الكتابة طيلة الفترة الماضية ، فذلك لم يكن لظروف أمر بها ، ولا لأسباب تمنعني عن التواصل مع صحيفتنا المحبوبة.
* ولكنه شعور بالملل من الوسط الرياضي بكل مافيه ، إعتراني فقررت الخلود إلى الراحة ، والابتعاد عن كل ما يتعلق بهذا الوسط (وغالبها منغصات ومثبطات) للأسف الشديد.!!
* فالكرة السعودية تعيش (أرذل العمر) بعد أن بدأت كطفل يحبو ، ووصلت إلى عنفوانها ، لتبدأ في الانحدار.!!
* المنتخبات لم تعد تحقق النتائج المرجوة منها ، بل إن اللغط الدائر حول ما يعتبره البعض تدخلات مباشرة في تشكيلها (عناصرياً وإدارياً) أكبر بكثير مما تنجزه هذه المنتخبات.!!
* أما الأندية السعودية ، فأصبحت هي الأخرى تفقد هيبتها شيئاً فشيئاً ، فلم نعد نرى سوى سقوطاً يتلوه السقوط في كل معترك خارجي (لاسيما القاري).!!
* المنافسات السعودية هي الأخرى ، أصبحت كلاماً يقرأ ، وتنظيراً ينقل (على الهواء مباشرة) ،، ولكن الملعب لم يعد يقدم للمتابع ما يتمناه أو بصيغة أخرى (ما يستحقه).!!
* تخبط في التنظيم ، وسوء في التحكيم ، وتراجع في امكانات الملاعب ، ومستوى ممل ، وإثارة غائبة (داخل المستطيل) ومتواجدة خارجه.!!
* حتى على صعيد النقل التلفزيوني ، تنقّل الدوري السعودي بين أقوى الشبكات العربية التي كانت تعتمد عليه كرافد استثماري مميز ، حتى عاد (كما بدأ) إلى القناة الرياضية السعودية التي لم تواكب تطلعات المتابع الرياضي ، ولا يبدوا أنها تمتلك المؤهل لمواكبة تطلعاته.
* الحقيقة المجردة .. هي أن الرياضة لم تعد رياضة ، قد تكون ردحاً إعلامياً ، أو تنافساً خارجياً ، أو ما شئتم إطلاقه عليها ، إلا أنها لم تعد رياضة.!!

مشكلة النصر الأزلية:
كتبت مراراً وتكراراً عن المشكلة النصراوية من وجهة نظري الخاصة ، فقلت أنها مشكلة فكرية بحتة ، لا تخضع للعوامل المادية ولا غير ذلك.
* فالنصراويين يصرفون على العنصر الأجنبي (مثلاً) مبلغ يقترب مما تصرفه الأندية المنافسة على ذات البند ، ولكن الفائدة في النهاية التي يجنيها النصر من الأجانب ، لا تقارن حتى بالفائدة التي تجنيها الأندية الفقيرة التي تنافس على الهبوط ..!!
* والنصراويين أيضاً ، يتعاقدون مع مدربين بتكلفة باهضة ، ويمتلكون سمعة جيدة ، وسيرة ذاتية توحي بالنجاح ، شأنهم شأن غيرهم من الأندية المنافسة ، ولكنهم في النهاية يعجزون عن جني الفوائد من هذه العقول التدريبية النيّرة باستعجالهم في تقييمها وفض الارتباط معها وجهلهم بأهمية الاستقرار الفني..!!
* النصر إذن ، يعاني فكرياً ، ولا زال يعاني فكرياً.!!
* ويكفينا من الأمثلة لاستشفاف هذه المعاناة ، النظر للمراكز التي استقطب فيها النصراويين لاعبيهم الأجانب ، فأحضروا بينو (الجناح الأيمن) لينافس الزيلعي وعباس والرشيدي ، ثم أشركوا بينو كجناح أيسر ، مع العلم أن حاجتهم الحقيقية تكمن في مركز صناعة اللعب.!!
* النصر أيضاً في غياب اللاعب القيادي رقم (10) يعاني كثيراً ، وسيظل يعاني كثيراً ، وهذه المعاناة ناتجة عن الفكر الذي عجز عن تشخيص الاحتياج الحقيقي للفريق.!!
* اللاعب الآسيوي والعزوف عن استقطابه ، قضية أخرى تدل على ما يعانيه الفكر النصراوي من عجز.!!
* ففريق مثل النصر يحتاج إلى (ظهيري جنب ، وصانع لعب ، وقلب دفاع ، ورأس حربة) لن يعجز عن الحصول على لاعب آسيوي يقف في أي من هذه الخانات (بالنظر إلى تعددها ) وبالتالي تعدد الخيارات المتاحة لسدها.
* حتى عنتر يحيى ، الذي يلعب في قلب الدفاع الأيسر (وهو المركز الذي يتميز فيه هوساوي ، وعيد ، وبرناوي) تسبب وجوده في سد خانة قلب الدفاع الأيمن بلاعب أيسر (إما عيد ، أو هوساوي) .. وهذا خلل جديد ينتجه الفكر النصراوي الذي تعاقد مع قلب دفاع أيسر رغم أن الحاجة ملحة لقلب دفاع أيمن.!!
* النصر يعاني فكرياً .. سأكرر ما قلته ، ولن أزيد.!!

تسديدات :
* منذ متى ولاعبي النصر يعانون من سوء التحضير النفسي (المهمة الأبرز لمدير الكرة) والنصراويين لم يحركوا ساكناً؟؟!!

* إلى متى ولاعبي النصر يعانون لياقياً وبدنياً بسبب استمرار سياسة (تمرين الفترة الواحدة) في ظل تطور الأندية المنافسة والتمرن على فترتين (صباحية ومسائية) ،، وإدارة النصر تتقمص دور المتفرج (ماليش دعوى)؟!

* الاجتماع الشرفي النصراوي الأخير ، يعد الأبرز بين كل الاجتماعات الشرفية في الـ 10 سنوات الأخيرة.!!
ولكن السؤال ، هل سيواجه طلال بن بدر ما واجهه محمد بن منصور؟!
أتمنى عكس ذلك..

* الإدارة الأهلاوية صححت أخطائها خلال سنة واحدة.!!
فأحضروا طارق كيال ، ثم تعاقدوا مع كماتشو والمحور الكولمبي.

* العلاج النصراوي المستعجل يتمثل في تغيير طاقم جهاز الكرة.
ثم الاصرار على الاستقرار وفرضه فرضاً ، ولو كلف ذلك الفريق (المنافسة على الهبوط).!!

* يبدوا الفريق الشبابي في أفضل حال ، وسيكون منافساً على الدوري ، وكل بطولات الموسم.!!

* الإتفاق والفيصلي والفتح ، أندية تقدم أنموذجاً حياً لمعاني الإدارة الاحترافية في ظل غياب الامكانات.!!

110