وتصدر النصر (وانتصرت على المناظرين)

naif_alabdullaعاد النصر لتصدر الدوري السعودي في (منتصف الموسم) كحادثة لم تتكرر منذ سنوات خلت , كان فيها النصر مترنحاً بشكل لا يتوازى مع مكانته التاريخية , وجماهيريته الطاغية .. * أقول هذا , على الرغم من أن جدول الدوري يسير بطريقة (خيطي بيطي) المدروسة , مما جعلنا نتساءل عند مطالعة هذا الجدول (كيف حدث هذا ؟) !! * أي أن هناك أندية (لها مباريات مؤجلة) وتبدو فرصتها لخطف الصدارة من النصر مواتية جداً .. * لن أعود مجدداً للحديث عن عشوائية التنظيم السائد في المنافسات السعودية المحلية , فهذا الموضوع أشبعناه طرحاً ونقداً , ولكننا لم نلمح حتى (بارقة من أمل) في التطور والتقدم .. * فالنصر (تصدر , أم لم يتصدر) بدأ يستعيد الكثير من عافيته بعد أن بدأ يتطور فكرياً , بشكل متسارع ومشابه لتطوره المادي الذي جناه من دعم رئيسه الأفضل (في فترة الإحتراف) مع وعيه الإستثماري الجديد .. * وعندما أشير للتطور الفكري , فأنا أقصد (مباشرة لا تلميحاً) اقتناع النصراويين (أخيراً) بأهمية الاستقرار الفني و وجوب السعي إلى تطبيقه .. * وقد صبر النصراويون على مدربهم الأصلع , وهم الآن يحظون بأفضل مدرب في الدوري السعودي (بدون أدنى شك) .. * أما مادياً , فالنصر الذي كان يكتفي بتقليد الآخرين ومحاولة اللحاق بهم وهم يتقدمون استثمارياً , أثلج صدور عشاقه بفكرة استثمارية (عالمية) تمثلت في افتتاح متجر النصر لبيع وتسويق منتجاته .. * وهي فكرة رائدة ستجعل الآخرين يترقبون نجاحها لتقليدها (بعد تطويرها) ليصبحوا هم التابعين للنصر , لا العكس .. * النصر الآن هو النصر الذي يتمناه عشاقه , هو النصر الذي اشتاقت إليه البطولات , وهو النصر الذي انتظرته المنافسات المحلية (ليزيدها اثارة) .. زنجاوي بفخر ..!! كنت ولا زلت أحد أكثر المدافعين عن زينجا و وجوب إستمراره , مع قناعتي التامة بأخطاءه التي تصل في بعض الأحيان إلى مرحلة (الفداحة) التي أفقدت النصر مباريات ونقاط .. * هذا الدفاع لم يكن دفاعاً عن زينجا (الشخص – المدرب) بل هو دفاع مستميت عن الاستقرار الذي أهمله النصر كثيراً في السنوات الماضية , كما أهملته أندية سعودية أخرى (انتقدتها أيضاً) .. * ولأن زينجا الآن يقدم فريق تكتيكي من الدرجة الأولى , ويشتغل بمبدأ البقاء للأنسب (عطاءً – لا إسماً أو تاريخاً) , ويمنح الفرص للاعبين الشباب , مع اهتمامه الملحوظ بالجانب النفسي , فمن حقي الخروج (مفتخراً) بإنتصاري على المناظرين الذين كانوا يهتمون بالحاضر ولا ينظرون للمستقبل .. * ولهم أيضاً أقول , إن الاستقرار الفني (في كرة القدم) هو أحد اهم عوامل النجاح (بل أهمها على الإطلاق) .. * فالمدرب المستقر يوازن في رسم مخططاته بين المستقبل والحاضر (مما يعني اهتمامه بشباب النادي والسعي إلى منحهم الفرص) .. * والمدرب المستقر يسعى إلى ((فرض)) الخطة الأنسب (حتى وإن احتاج للوقت) بدلاً من بحثه عن الخطة الأكثر سهولة والتي لا يحتاج تطبيقها (بالنسبة للاعبين) إلى وقت .. * والمدرب المستقر , يبحث عن إضافة الإنجاز لتاريخه , ولا يكتفي بالبحث عن إضافة (الدولار لرصيده) فلا يسمسر , ولكنه يسعى إلى خدمة فريقه .. * المدرب المستقر , هو المدرب الأنسب سواء كان هذا المدرب هو (زينجا النصر) أو (مدرب الاتفاق مارين) الذي قدم لنا فريقاً ينافس على المراكز الأولى , ومنحنا درساً في أهمية الإستقرار , أو غيرهم .. تسديدات .. * البطولة الآسيوية بطولة صعبة المراس , وعلى الأندية الراغبة في تحقيقها الاستفادة من التجربة الهلالية و إبعاد لاعبيها عن ضغط (أهمية البطولة) .. فقد سعى الهلاليون إلى تحقيق البطولة (بأي ثمن) وكانوا يتحدثون عنها قبل بدءها بأشهر , وخسروها ..!! * منتخب الخليجية هو المنتخب الأول ينقصه وليد عبدالله , وأسامة هوساوي , وأحمد عطيف , وسعود كريري , ونايف هزازي فقط ..!! * أنا متأكد من أن المنتخب سيفتح أبوابه مجدداً لـ(تأهيل) بعض اللاعبين المبتعدين عن مستوياتهم ,, وهنا تكمن المشكلة ..!! * سعد الحارثي فقد أهم ميزاته الفنية , فلم يعد سريعاً , ولم يعد قوي البنية .. كما أنه يكثر من الحديث مع زملائه والحكام , فيفقد تركيزه سريعاً .. تحليلي الشخص , سعد يسهر ولا ينضبط بالبرنامج الغذائي الذي يجب أن ينضبط به اللاعب المحترف .. كما أن سعد لا يتمرن , أو لا يخلص في تمارينه ..!!

110