خيمي: العدل قبل المال يا اتحاد الكرة

قرار صدر موسم 2010-2011 : »بناء على شكوك وظنون وخبرة رئيس لجنة الحكام عمر المهنا تقرر ما يلي:

1 -سحب ثلاث نقاط من فريق الوحدة، وبالتالي هبوطه إلى الدرجة الأولى.

2 – سحب ثلاث نقاط من فريق التعاون وبالتالي عدم تأهله لكأس الأبطال».

قرار صدر موسم 2012-2013: » لأن الحُكم لا يقوم إلا على دليل قطعي وليس على شكوك وظنون تَقرّر ما يلي:

يُلغى قرار الإيقاف الصادر بحق حارس مرمى التعاون فهد الثنيان».

قمة التناقض ليس في حديث عابر ولكن في أمر قانوني ليس فيه جدال. عندما علمتُ بقرار إلغاء إيقاف فهد الثنيان فرحت كثيراً لأن الحق عاد لأصحابه ولكني صُدمت في نفس الوقت لأن هناك فريقاً (الوحدة) تم نحره بالشكوك والظنون وهي التي بُني عليها قرار إلغاء إيقاف الثنيان، كيف تريدون أن يثق بكم الجمهور؟.

قد يقول البعض إن الاتحاد الحالي ليس مسؤولاً عن القرار الأول، وأنا أقول مازال بعض من كان خلف قرار الظّلم الأول موجوداً في الاتحاد الحالي والسؤال: كيف يستمر هؤلاء؟، كيف يستمر من يأمر الحكم بتغيير تقريره ليتم إيقاف لاعب؟، كيف يستمر من زوّر قرار هبوط الوحدة عندما ذكر أن مراقب المباراة ناصر الحمدان ذكر أن فريقي الوحدة والتعاون تعمدا الهبوط وهوما نفاه بعد ذلك الشجاع المحترم ناصر الحمدان تلفزيونياً، المفترض أن لانسأل كيف يستمر هؤلاء؟! لكن يجب أن يكون السؤال، كيف لا يحاسب هؤلاء؟، كيف لايحاسب من يظلم ويزور؟.

الصورة الذهنية هي أهم ما تبحث عنه أي مؤسسة أو منشأه، أحمد عيد بعد أن قمت بتنظيف الاتحاد ممن يُطلق عليهم قانونيون، لماذا توقفت عن حملة النظافه؟ أم أن هناك من أوقفها قسراً؟!. في النهاية أقول لأحمد عيد ورفاقه: قبل أن تبحثوا عن الأموال للتطوير وتسديد الديون أبعدوا من يشوه صورتكم وابنوا جسوراً من الثقة بينكم وبين الجماهير وناضلوا من أجل بناء صورة ذهنية نقية محترمة لأنها الأساس في النجاح.

مقالة للكاتب عادل خيمي عبر جريدة الشرق

التعليقات

2 تعليقان
  1. فهد عبد الله
    1

    ولا في حلم الليل اخي العزيز عودة العدل الا بسبب الموت المحقق . السوس قاعد ينخر وماخذ راحته لا حسيب ولا رقيب قرارات تسير بعكس الاتجاه الصحيح تعسفية وانتقامية وفوضوية وعنترية وسوسية وعلنية وخقية واعلام مظلل وجاهل ومتعصب وعنصري ومتخلف مع الاسف هو من يوجه وهو من يؤخذ برأيه وهو من يتسلطن ويتسلط ويتحكم ويدعم الدلال ويحارب من يخالفه الانتماء خليها على الله وعسى الله يخلصنا .

    Thumb up 0 Thumb down 0
    22 يونيو, 2013 الساعة : 2:37 م
  2. النصراوي العالمي
    2

    طيب… وكيف يفوز الهلال بالبطولات إذا لم يتواجد مثل هؤلاء الـ (مرتزقة) في أروقة الاتحاد المسمى بالسعودي زوراً والا فهو الاتحاد الهلالي!!؟؟؟
    عزيزي عادل خيمي : إذا كان فريقك (الوحدة) عانى من قرار واحد وهو بالطبع ليس ككل القرارات إنه أخطر قرار لقد أدى إلى ذبح الوحدة من الوريد إلى الوريد , فهناك أيضاً أندية تتصدى لها لجان بأكملها خلال موسم أو أكثر , حتى إنك قد تفهم أنه ما من مهمة لها سوى وضع العقبات والمعوقات لناد بعينه وأحياناً من باب الحرب النفسية .
    ولكن يا أخي تذكر أن تطهير الاتحاد السعودي لكرة القدم من هؤلاء الأفراد لن يكون في موسم بل أكثر من مدة ولاية أحمد عيد .
    والأهم هل يستحي أو كما يقولون يختشي هؤلاء ( اللوبي ) من أنفسهم فيصححوا أداءهم ويثوبوا إلى رشدهم .
    بمعنى أصح متى يفهم هؤلاء أن الرياضة مجال للتنافس الشريف وليس لمحاباة ناد دون بقية أندية الوطن
    إذا تمكن أحمد عيد من جعل العدالة ثقافة في أعضاء اتحاده فهذه هي الخطوة الأولى للتصحيح .

    Thumb up 0 Thumb down 0
    22 يونيو, 2013 الساعة : 11:05 م
108