رائحة سمسرة في الهلال


في الموسم المنصرم سلم رئيس النصر للإيطالي زينقا كامل الصلاحية في إحضار الأجانب فذهب النصر ضحية سمسرة المدرب باعتراف سمو الأمير فيصل بن تركي !!

نفس السيناريو يتكرر هذا الموسم لكن في نادي أخر وهو الهلال فقد استعانوا بخدمات المدرب السابق جريتس لجلب الأجانب وهنا تظهر عدة تساؤلات !!

كيف لمدرب منتخب أن ينصح لاعبيه ويشجعهم على الاحتراف في الدوريات العربية بدلا من أن يشجعهم على البقاء في أوروبا لكي تتطور مستوياتهم الفنية ؟

وإذا سلمنا بصفاء نية جريتس وحبة للهلال فلماذا لم يحضر الأجانب عندما كان يقود دفة تدريب الهلال ؟

لماذا تغيرت الإستراتيجية التي كان يعمل بها الهلاليين في استقطاب الأجانب وهل بين الهلاليين من يسمسر مع جريتس ليتقاسم الكعكة معه في النهاية ؟!!

الشواهد تقول أن جريتس حرص على مصلحته وكيف يملا جيبه بملايين الهلال سواء نجح (هرماش والعربي)  أو لم ينجحوا !!

والشواهد تقول أن اللاعبين المغاربة الذين يأتون من أوروبا دائما ما يكونوا متعالين على كرتنا وعلى أنديتنا وعلى اللعب في ملاعبنا !!

لكن كل ما نقوله الآن هو مجرد اجتهادات تحتمل الخطاء والصواب ولن يتم الحكم النهائي إلا بعد تواجد اللاعبين ضمن تشكيلة الهلال وبعد أن يلعبوا مع الهلال أكثر من خمس مباريات !! عندها نستطيع أن نتأكد هل هي سمسرة يا جريتس أم حب الهلال كان وراء ذلك .

الشئ الذي تأكدنا منه أن الهلال سيخسر ( هرماش والعربي ) في أول شهر من السنة الميلادية الجديدة أي في يناير 2012م لما يقارب الأربع مباريات نظرا لتواجدهم في ذلك التوقيت مع منتخب بلادهم في كأس أمم أفريقيا والتي ستقام في الغابون وغينيا الاستوائية مشتركة في التنظيم على أن تكون الانطلاقة في دولة والمباراة النهائية في دولة, إلا إذا استبعدهم جريتس من التشكيلة ومن المعسكر الذي يسبق البطولة بأسبوع حبا في الهلال أو أن تقرر لجنة المسابقات إيقاف الدوري لعيون الهلال !!

 

كاتب بصحيفة سبورت السعودية

100