كيف نصدق شيخ الهلاليين

theebخرج عبدا لرحمن بن سعيد والذي يحلو للهلاليين تسميته بالشيخ على قناة العربية وليته لم يخرج !!

فهاهو بعد أن توعد بذبح أبنائه إن هم شجعوا  النصر  , بطرد ضيفة في شهر رمضان بل وقبل الإفطار بساعة !!

كيف تريدون منا أن نؤمن بما يدونه ابن سعيد عبر التاريخ وهو من يقول ( لا أتمنى للنصر حتى بطولة دراجات ) وكيف تريدون منا أن نصدق ما تخطه يده وما يدعي انه يملكه وهو ينشر التعصب حتى وهو في سن الثمانين !!

إن ما يملكه ابن سعيد شيخ الهلاليين والمتعصبين هو مجرد تدوين لمباريات تحتمل الخطاء والصواب ولكنها ليست وثائق !!

فالوثائق هي ما يصادق عليها  من جهة رسميه في  الدولة أو ما تدونه وتوثقه الجهات الرسمية .

أما ابن سعيد فهو لا يملك إلا تاريخ مشوه أوضحه لنا من خلال كلامه وبلسانه هو وليس بلسان غيره !!

فهو يقول أن ما يهمه هو أن يكون عدد بطولات الهلال أكثر من باقي الانديه وانه لن يتعاون مع احد ولن يعطي أياً كان هذا التاريخ على حد زعمه !!

وأنا اعذر الرجل فما يملكه ربما لو خرج للملاء لأصبح أضحوكة القرن الواحد والعشرون !!

لكننا نحمد الله أن تاريخ الرياضة محفوظ وموجود وهذا ما أوضحه لنا المؤرخ والباحث محمد القدادي والذي نتوسم فيه كل خير .

إذاً لا تطالبونا بتصديق ابن سعيد واتركوا له تاريخه  ومدوناته وان كنتم تريدون أن تصدقوه فأنتم أحرار فالسوق لا يمدحه إلا من ربح فيه !!

والحقيقة أنني الآن اقتنعت أن ما يقدمه الإعلام الأزرق من تعصب ومغالطات في الوسط الرياضي هو مداد تربية شيخهم الجليل ابن سعيد !!

خـــــاتــمــــة

يقال أن الغراب يحمل تحت لسانه دواء لكنه يقوم ببصق ذلك الدواء قبل مماته حتى لا يستفيد منه احد !!

 

 

ذيب آل جلال


100