منتخب الشباب يخسر من الاكوادور واليابان في شوط واحد

خسر منتخبنا الوطني للشباب لكرة القدم يوم الخميس مباراته الودية أمام منتخب الاكوادور بهدف وحيد, وذلك في ختام معسكره بمدينة فالنسيا الاسبانية بعد ختام مشاركته في دورة كوتيف الدولية.

وسجل الاكوادور هدف المباراة الوحيد بعد مرور عشرة دقائق على الانطلاقة. وتم الاكتفاء بشوط واحد فقط, على أن يلعب المنتخب مباراة ودية ثانية مع اليابان من شوط واحد ايضاً وخسرها منتخبنا بهدفين مقابل هدف وحيد سجله صالح العمري.

من جهة أخرى أكد مدير المنتخب السعودي لدرجة الشباب لكرة القدم تحت عشرين عام الأستاذ علي الشعيلان, بان معسكر الأخضر الحالي بفالنسيا يعتبر من المعسكرات الناجحة والتي سيظهر أثرها على اللاعبين في القريب العاجل.

مشيدا بمشاركة المنتخب السعودي ببطولة كوتيف الودية الدولية, وما لها من آثار ايجابية على الفريق, حيث إن اللعب أمام منتخبات قوية ومعروفة وذات سمعة عالمية مثل الأرجنتين واسبانيا واليابان, سيكون له دور كبير في تطوير وتحسين مستوى اللاعبين, بالإضافة إلى أن المنتخب السعودي سيواجه منتخب الإكوادور وديا اليوم وهي مباراة مهمة واسم معروف في خارطة كرة القدم العالمية, إضافة إلى أن المنتخب السعودي خاض لقاء ودي مع فريق لايوسا الاسباني وهو شارك أمامنا بفريقه الأول وليس فريق درجة الشباب.

وتمنى الأستاذ علي الشعيلان أن تظهر نتائج نجاح هذا المعسكر سريعا وذلك من خلال المشاركة ببطولة كاس الخليج الاولمبية التي ستحتضنها العاصمة القطرية الدوحة,منتصف شهر شوال الجاري.

102