إبراهيموفيتش: سعيد جدًا في باريس .. ولن أغادر

ابراهيموفيتش

أغلق زلاتان إبراهيموفيتش الباب في وجه الأندية المهتمة بالتعاقد معه هذا الصيف خاصة اليوفنتوس ومانشستر سيتي، بتأكيد سعادته البالغة مع باريس سان جيرمان ورفضه الرحيل عن الفريق.

المهاجم السويدي ارتدى قميص النادي الفرنسي بداية الموسم الحالي قادمًا من الميلان، ورغم أنه موسمه الأول في فرنسا إلا أنه نجح للغاية وفرض نفسه هدافًا للدوري بـ27 هدفًا خلال 32 مباراة مما جعل له بصمة واضحة في تتويج باريس سان جيرمان بلقب البطولة.

ورغم ذلك النجاح، إلا أن عدة تقارير تحدثت عن رغبة إبرا في الرحيل عن فرنسا لضعف البطولة وعدم تأقلمه مع المجتمع الفرنسي، وأضافت أنه يُفضل العودة لإيطاليا وأن اليوفنتوس رحب بذلك الخيار وبدأ الاتصالات معه، بجانب تقارير أخرى تحدثت عن اهتمام جدي من مانشستر سيتي الذي يراه البديل الأول إن فشل في ضم مهاجم نابولي إيدينسون كافاني.

وقد عُززت تلك الإشاعات بما نقلته الكاميرات أمس من غرفة ملابس النادي أثناء الاحتفال بلقب الدوري الفرنسي، إذ نقلت مشاجرة بين النجم السويدي وليوناردو المدير الرياضي لباريس سان جيرمان تتعلق بفحص منشطات أجراه إبرا جعله يتأخر عن الاحتفال.

لكن إبرا أوقف كل تلك الإشاعات بقوله لصحيفة ليكيب بعد التتويج بلقب الدوري أمس “أنا سعيد جدًا، موسمي الأول في باريس كان مذهلًا ولا يمكنني أن أطلب أكثر من ذلك. سأبذل قصارى جهدي للدفاع عن لقب الدوري في الموسم القادم. مازال لدي عامين في عقدي مع باريس، وأنا محترف وسأحترم تعاقدي”.

112