الاتحاد القطري يفكر في تقليص عدد المحترفين في الدوري

الريان القطري تاباتا

عقد مجلس إدارة الإتحاد القطري لكرة القدم أمس إجتماعه العادي السادس عشر برئاسة الشيخ حمد بن خليفة بن احمد ال ثاني رئيس الإتحاد وبحضور كل اعضاء المجلس، حيث تمت الموافقة على توصية اللجنة التنفيذية لمؤسسة دوري نجوم قطر وإعتماد زيادة عدد الأندية في دوري الدرجة الاولى للموسم المقبل 2013/2014 من إثني عشر ناديا الى أربعة عشر، والغاء الهبود الى مصاف أندية الدرجة الثانية هذا الموسم، خلافا للإقرار دمج دوري الرديف مع دوري الدرجة الثانية إعتبارا من الموسم المقبل ليصل عدد الأندية المشاركة بدوري الرديف ثمانية عشر ناد على ان يصعد صاحب المركز الأول من بين فرق الدرجة الثانية الاربعة الى مصاف أندية الدرجة الاولى الموسم ما بعد المقبل.

وقالت صحيفة “إستاد الدوحة ” أن مجلس إدارة الإتحاد بصدد العدول عن التوجه الذي يقضي بتقليص عدد اللاعبين المحترفين المسجلين في كشوفات الأندية من 3+1 الى 2+1 ..بيد أن الإتحاد القطري لكرة القدم آثر التريث قبل إصدار قرار رسمي بهذا الخصوص، في ظل إحتمال تبني لجنة الإحتراف في الإتحاد الاسيوي لكرة القدم قرار مشابها يقضي بتقليص عدد المحترفين المشاركين مع الأندية بدوري ابطال اسيا إعتبارا من النسخة المقبلة للبطولة 2014 ..حيث تدرس لجنة الإحتراف القارية عملية التقليص، في حال عدم صدور اية مستجدات لدى الإتحاد الاسيوي فإن توجه 3+1 سيسري محليا الموسم المقبل وتبقى الأمور على حالها بمشاركة اربعة لاعبين محترفين من بينهم لاعب منتمي الى القارة الصفراء..ويتطلع الإتحاد القطري لكرة القدم من الأمر برمته الى مصلحة الأندية القطرية التي باتت تعرف مشاركة كبيرة بدوري ألأبطال منذ النسخة الماضية 2012 بحصول الملف القطري لدى لجنة الإحتراف في الإتحاد القاري على اربعة مقاعد تمثيل بدوري الابطال..والجدير ذكره ان توجه التقليص قوبل منذ عرضه في فترة سابقة معارضة كبيرة من اندية الدرجة الاولى التي وجدت في القرار ضررا كبيرا قد يلحق بتلك الأندية التي قد تجد نفسها مجبرة على فسخ عقود جارية مع لاعبين ينشطون حاليا مع الفرق.

ويذكر ان الإتحاد القطري كان قد إعتمد في فترة سابق قرار تقليص عدد اللاعبين المسجلين في قائمة الأندية من 35 لاعبا الى 30 من اجل مواجهة عمليات تكديس اللاعبين، ومنحهم فرص الإنضمام الى اندية اخرى يتسنى لهم المشاركة في المنافسات، الأمر الذي ينعكس بالإيجاب على تطوير مستواهم الفني بدلا من ان يبقوا حبيسي دكة الإحتياط .

وكان الشيخ حمد بن خليفة بن احمد قد اعلن وبشكل مفاجئ عن إقرار زيادة عدد الأندية بدوري الدرجة الاولى في الموسم المقبل الى اربعة عشر ناديا بدلا من إثني عشر، وهو ما يعني الغاء الهبوط الى مصاف أندية الدرة الثانية هذا الموسم، ليبقى السيلية في مكانه بدوري الاضواء، في حين سينضم معيذر ثاني دوري الدرجة الثانية الى دوري الدرجة الاولى، خلافا لإعلانه قرار دمج دوري الدرجة الثانية مع دوري الرديف .

112