غداً .. آسيا تختار قائدها الكروي الحادي عشر

سلمان بن خليفة يوسف السركال

ستكون العاصمة الماليزية كوالالمبور تحت الأضواء والأنظار صباح الخميس حينما تشهد حدثاً كروياً بحتاً متمثلاً في تسمية الرئيس القادم لإدارة دفة قيادة الكرة الآسيوية ألا وهو رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم للعام ونصف العام المقبل في خلال اجتماع كونجرس الاتحاد الآسيوي لعام 2013 وفي جمعيته غير العادية، حيث سيكون الخيار بيد 46 دولة آسيوية لتحديد الرئيس القادم لاتحادها الكروي عبر الاختيار بين ثلاثة مُرشحين وهم البحريني الشيخ سلمان بن إبراهيم، والإماراتي يوسف السركال، والتايلاندي رواوي ماكودي بعد انسحاب السعودي حافظ المدلج.

وسيحمل الرئيس الجديد للاتحاد الآسيوي لكرة القدم الرقم (11) في القائمة التي تعاقب عليها (10) رؤساء من خمس دول آسيوية بما فيهم الصيني زهانغ جيلونغ الذي يشغل حالياً منصب رئاسة الاتحاد الأسيوي بالوكالة خلفا للقطري محمد بن همام الذي يعد أول شخصية عربية تتبوأ سدة رئاسة الاتحاد الآسيوي.

كما ستصوت الدول الآسيوية على ممثلها في عضوية اللجنة التنفيذية التابعة للإتحاد الدولي لكرة القدم ال”فيفا” والتي يتنافس عليها كلاً من الشيخ سلمان بن إبراهيم، والقطري حسن الذوادي، حيث سيتم الإعلان عن هوية الفائزين في انتخابات الرئاسة ومقعد اللجنة التنفيذية بعد عملية الاقتراع والفرز مباشرة اليوم، كما سيتم عقب ذلك إجراء انتخابات نسائية بحتة متمثلة في انتخاب سيدة لمنصب نائبة الرئيس للمكتب التنفيذي بالاتحاد الآسيوي، بالإضافة إلى سيدتين لعضوية المكتب التنفيذي.

وستجرى الانتخابات بفندق ماندرين أورينتال الذي يعتبر أحد أفخم الفنادق في كوالالمبور، وذلك في تمام الساعة العاشرة صباحاً بتوقيت ماليزيا ( الخامسة صباحاً بالتوقيت المحلي لمملكة البحرين)، ومن المرجح أن تستمر العملية الانتخابية حتى الواحدة ظهراً بتوقيت ماليزيا (الثامنة صباحاً بتوقيت البحرين).

وشهدت العاصمة الماليزية كوالالمبور في الأيام الماضية توافد عدد كبير من ممثلي الاتحادات الآسيوية التي ستشارك في اجتماع الكونغرس الآسيوي، بالإضافة إلى الكثير من الشخصيات الرياضية وممثلي وسائل الإعلام العربية والآسيوية، فيما كان يوم أمس هو الأكثر زخماً بوصول أكبر عدد من ممثلي الاتحادات الآسيوية.

وستنقل الانتخابات على الهواء مباشرة في أكثر من قناة فضائية عربية أبرزها قناة الدوري والكأس القطرية، وقناتي أبوظبي ودبي الإماراتيتين، بعد أن حصلت هذه القنوات على الضوء الأخضر للنقل التلفزيوني بواقع 40 ألف دولار لكل قناة على حدة.

يذكر أن الإتحاد الآسيوي ومنذ تأسيسه في العام 1954 تعاقب 10 رؤساء على سدة الاتحاد الآسيوي من خمس دول وهي هونغ كونغ وماليزيا وايران وقطر والصين, وتعاقب خلال الأربعة أعوام الأولى فقط من عمر الاتحاد الآسيوي ( 1954 – 1958) أربعة رؤساء من هونغ كونغ وهم على الترتيب لو مان كام والذي يعد أول رئيس للاتحاد الآسيوي حيث استمر لفترة ستة أشهر فقط , أعقبه مواطنه كوك تشان لفترة عامين , ومن ثم سوي تاك لويي لفترة عام , ونام تشيونغ تشان حتى مايو 1958.

وبداية من مايو 1958 عرف مقعد رئاسة الاتحاد الآسيوي استقراراً نسبياً بتولي السياسي الماليزي الأمير تنكو عبد الرحمن رئيس وزراء ماليزيا الأسبق رئاسة الاتحاد خلال الكونغرس الآسيوي الذي عقد بمدينة طوكيو اليابانية , واستمر الأمير تنكو عبد الرحمن في منصبه 18 عاماً وذلك حتى استقالته في العام 1977.

تولى بعدها رئيس الاتحاد الإيراني السابق كامبيز آتاباي رئاسة الاتحاد الآسيوي حتى ديسمبر 1978 قبل أن يتقدم هو الأخر باستقالته من المنصب.

وفي العام 1978 ذاته عاد منصب رئاسة الاتحاد الآسيوي إلى ماليزيا, حيث تولى قيادة الاتحاد الراحل تان سري حمزة, والذي توفي في سبتمبر 2012 عن عمر يناهز 88 عاماً، ويعد تان سري أطول رؤساء الاتحاد الآسيوي لكرة القدم خدمة، حيث استمر في عمله من عام 1978 ولغاية 1994، وشغل سري ايضاً منصب نائب رئيس الفيفا لمدة ثماني سنوات من عام 1982 ولغاية 1990.

أعقبه مواطنه السلطان أحمد شاه من خلال رئاسته الاتحاد الآسيوي لكرة القدم خلال الفترة من عام 1994 ولغاية 2002، وشهدت فترة رئاسة السلطان أحمد شاه للاتحاد الآسيوي استضافة القارة لنهائيات كأس العالم للمرة الأولى في تاريخها عام 2002 في كوريا الجنوبية واليابان.

وفي العام 2002 تولى القطري محمد بن همام رئاسة الاتحاد الآسيوي بعد فوزه بالتزكية في الانتخابات التي عقدت عقب نهاية مونديال كوريا الجنوبية واليابان, وعاد بن همام ليفوز بولايتين جديدتين الأولى في انتخابات 2007 و 2011 بالتزكية , وكان من المقرر أن تستمر فترته الثالثة والأخيرة حتى 2015 قبل أن يتم إيقافه في 2011.

وكان بن همام حدد بعد مدة وجيزة من توليه رئاسة الاتحاد الآسيوي عام 2002م فترة الرئاسة بثلاث ولايات كحد أقصى بعد أن كانت مفتوحة قبل توليه هذا المنصب, وهو الاتحاد القاري الوحيد الذي يعتمد هذا المبدأ بين سائر الاتحادات الأخرى.

وفي يونيو 2011 تسلم الصيني زهانغ جيلونغ البالغ من العمر 59 عاماً منصب القائم بأعمال رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم, وتم تعيينه أيضاً عضواً في اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي، وكذلك رئيساً للجنة المنظمة لمنافسات كرة القدم في دورة الألعاب الأولمبية اعتباراً من 2011.

التعليقات

3 تعليقات
  1. :: توأم `` الشّمس ::
    1

    غدآ آسيا تختاااااااااااااااااااااااار

    والمدلج ليش طااااااااااااااااااار

    ما للوطن صالح من الجااااااار

    غير الترزز والأبهاااااااااااااار

    والشماته للغير ينهاااااااااااااار

    Thumb up 0 Thumb down 0
    1 مايو, 2013 الساعة : 7:53 م
  2. زكـــــــــــــــــــــ(Zekroot)ـــــــــــــــــــــروت
    2

    مالها …. الا …. سركالها …. !!!

    Thumb up 0 Thumb down 0
    1 مايو, 2013 الساعة : 8:45 م
  3. شبيه الفيل
    3

    الامارات اشترت الاصوات للسركال و70% هو الفائز

    يارب التايلندي يفاجيء الجميع ويخرب خطة مرشح ام هلال لنائب الرئيس :mrgreen: :-D

    Thumb up 0 Thumb down 0
    1 مايو, 2013 الساعة : 9:17 م
112