الاكوادوري ايوفي: ذكريات النصراويين مع تينوريو ستساعدني على التألق

أكد مهاجم منتخب الاكوادور والمنتقل حديثاً لنادي النصر جايمي أيوفي أن الذكريات الجميلة التي تركها مواطنه كارلوس تينوريو مع النصر أثناء تمثيله للفريق قبل عدة سنوات, تشعره بالكثير من المسؤولية, كون الجماهير تتطلع أن يكون خليفة للاعب في الفريق, وقال أيوفي أثناء حوار مع الموقع الرسمي لنادي النصر “كارلوس تينوريو هو قدوتي واللاعب الأبرز في الاكوادور, وشرف كبير أن أكون خليفته مع نادي النصر, وأعتقد أن ذلك سيكون تحد كبير أن أوصل تألق اللاعبين الأكوادوريين مع النادي”.

واعتبر أيوفي أن طموحه مع النصر يتمثل في تسجيل النجاحات خلال مسيرته التي تمتد لعام واحد وتحقيق البطولات, مبيناً أنه سعيد للغاية بما شاهده في المعسكر من روح كبيرة من اللاعبين وتأدية التمارين بحماس كبير, مؤكداً أن ذلك ساهم في دخوله أجواء المعسكر بسرعة, متمنياً أن يكون هذا المعسكر مثمر للفريق خلال منافسات الموسم المقبل, واعداً بتسجيل الكثير من الأهداف للفريق.

وعن المفاوضات وكيف بدأت, قال المهاجم الاكوادوري “المفاوضات بدأت بين النصر وناديه باتشوكا المكسيكي, ثم حادثني النادي حول موافقتي على العرض, فطلبت مهلة لاستشارة عائلتي وكذلك السؤال عن نادي النصر والأجواء في السعودية, ولكن ما شجعني على قبول العرض هو عندما علمت أن كارلوس تينوريو سبق وأن لعب في هذا النادي, وكذلك الشعبية الكبيرة التي يمتلكها النادي في السعودية”.

وحول علاقته باللاعب الارجنتيني مانسو, أكد أيوفي أنه سبق وأن لعب معه في أحد الأندية الاكوادورية كما لعب ضده في الدوري المكسيكي, مشيداً بالامكانيات الكبيرة التي يمتلكها, متمنياً أن يوفق معه في تقديم مستويات متميزة مع النصر.

102