مدرب الفتح الجبال يستعد للنصر بعد طي مباراة الشباب  
طوى مدرب فريق الفتح الأول لكرة القدم، التونسي فتحي الجبال، صفحة مباراة فريقه ضد الشباب، التي خسرها بهدفين مقابل هدف في افتتاحية دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وأبلغ لاعبيه بضرورة التفكير في المباراة المقبلة ضد النصر، التي ستقام في الأحساء أيضاً، ضمن مباريات الجولة الثانية، يوم الجمعة المقبل.
وأكد الجبال للاعبين ضرورة تجاوز التفكير في البداية السلبية من حيث النتيجة، مثنياً على الأداء الفني والروح القتالية التي كانوا عليها حتى اللحظات الأخيرة من المباراة، حيث سجل الفريق الهدف الأول، وكان قريباً من التعديل للنتيجة، مشيراً إلى أن سوء الطالع والأخطاء البسيطة عملت الفارق لصالح فريق الشباب الذي يعد من أفضل فرق الدوري، عناصرياً على الأقل، لهذا الموسم.
وشدد الجبال على أن بدايات الفتح صعبة، ولذا يتوجب أن يكون في كامل الجاهزية لكل الاحتمالات، مبيناً أن المباراة المقبلة ضد النصر ستكون صعبة أيضاً؛ أمام حامل اللقب. ولذا، فمن المهم بذل أكبر الجهود داخل أرض الملعب من أجل الخروج بنتيجة إيجابية.
وتحفظ الجبال على الحديث عن أي أمور أخرى خارج إطار فريقه، في وقت علت فيه بعض الأصوات الفتحاوية بشأن حصول أخطاء تحكيمية واضحة كان لها أثر في الخسارة الأولى، ومن أهمها ركلة الجزاء الشبابية التي جاء منها الهدف الثاني، مبيناً أنه يركز على الملعب، وليس أمور أخرى لا يكون الحديث عنها أمراً مفيداً
81