عريفي هجر : أخطاء الحكام لن تحبطنا ونعمل من أجل البقاء حتى آخر لقاء

عريفي هجرأمتدح مدير الفريق الأول لكرة القدم بنادي هجر الأستاذ حمد بن عبدالله العريفي المستوى الذي ظهر به فريقه في اللقاء الذي جمعه بفريق النصر في المباراة المؤجلة من الجولة التاسعة عشر واصفاً إياه بالجيد ومؤكداً أن الغبار العالق والرياح الشديدة كانت السبب الرئيسي في انخفاض مستوى المباراة بشكل عام حيث أعتبر فريق هجر ند قوي لفريق النصر طوال فترات المباراة وسنحت عدة فرص للتسجيل إلا أن سوء الحظ كانت السبب في عدم التوفيق في التسجيل والمباراة بشكل عام متكافئة معتبراً أن التعادل هو النتيجة العادلة للنتيجة النهائية للمباراة وليس كما انتهت بفوز النصر بهدف دون رد . جاء ذلك في بداية حديثة عن المباراة والتي شهدت هدف غير محتسب لفريق هجر الغاه الحكم المساعد الأول أحمد فقيهي والذي أكد المحللين والشارع الرياضي على صحته حيث أضاف أبوعبدالله قائلاً : أود أن أشيد بالروح العالية للاعبي هجر وحرصهم على الخروج بنتيجة إيجابية حتى آخر دقيقة من عمر اللقاء وأؤكد أن الفرصة ما زالت قائمة وأمامنا مباراة مهمة أمام التعاون وعلينا التركيز من أجل كسب نتيجتها وبالتالي علينا نسيان ما حدث في المباراة السابقة بل المباريات السابقة والتفكير في كيفية اللعب على كسب المباراة وأن يكون أداء اللاعبين بنفس الروح والإصرار والتركيز الذي كان عليه الفريق في آخر ثلاث لقاءات وكلنا ثقة في لاعبينا في تحقيق النتائج الإيجابية حيث قدموا مستوى جيد ولم يحالفهم التوفيق في حسم نتائجها نتيجة عوامل خارجة عن الإرادة وشاهدها الجميع وتناولها المحللين الفنيين وأكدوا على أن فريق هجر تعرض لأخطاء تحكيمية كانت مؤثرة في نتائجها جميعاً. أما بالنسبة للهدف الملغى من أمام النصر فأعتقد أن التحكيم تسبب في خسارة الفريق وهذه المرة الهدف صحيح والكل شاهد وأجمع على ذلك وليس هناك حاجة أن يأتي من هم قريبون من لجنة الحكام ليؤكدون أن هناك خبير تحكيمي ينفي أو يؤكد صحة الهدف فللكل عيون ومن الممكن استغفال الشارع الرياضي في حالة واحدة ولكن ليس في أكثر من حالة كانت شاهدة على ما تعرض له فريق هجر من ظلم تحكيمي . ففريق هجر احتسبت ضده ضربات جزاء كثيرة غير صحيحة وحرم من مضربات جزاء وأهداف صحيحة وباعتراف لجنة الحكام والذي لم يفيد في استرجاع حقوقنا المسلوبة وأنا هنا أستغرب في آخر خطأ تحكيمي وضع ضد فريق هجر والذي ارتكبه الحكم المساعد أحمد فقيهي فبالرغم من تحكيمه لأكثر من 20حولة إلا أن رايته جانبها الصواب وسلبنا حقنا في هدف صحيح فإذا كان هذا أفضل الموجودين فماذا نستطيع أن نقول عن حال التحكيم ؟ والكل شاهد أيضاً في الأسبوع الماضي الخطأ الذي وقع فيه الحكم صالح الهذلول باحتسابه ضربة جزاء غير صحيحة وبشهادة الجميع والأخطاء التحكيمية ضد هجر كانت مؤثرة وغيرت نتائج عدة مباريات لنا ومن بينها الغاء هدف صحيح لنا من أمام الشعلة وإغفال احتساب ضربة جزاء في تلك المباراة والتي كانت كفيلة بتحقيق الفوز فيها كما تم احتساب ضربة جزاء من مساعد الحكم في مباراتنا أمام الاتحاد وبشهادة الجميع أكدوا عدم صحتها في مباراة انتهت نتيجتها بالتعادل الإيجابي بهدفين لكلا الفريقين كما أن هناك ضربة جزاء لنا أمام الاتفاق لم يحتسبها الحكم في هذا اللقاء وأنا هنا أذكر حالات أجمع النقاد وأكدها الاجتماع الشهري للحكام ودائماً ما نسمع أنها أخطاء تقديرية فلماذا تكون الأخطاء التقديرية ضدنا دائماً ولم يكن لنا نصيب منها وفي الختام أود أن أؤكد أن هذا الكم الكبير من أخطاء الحكام والذي دائماً ما تكون علينا وليست لنا لن يحبطنا وسنعمل حتى آخر مواجهة من دوري زين لنؤكد للجميع أننا نمتلك الإرادة والحماس والإصرار من أجل الثبات في دوري زين وتحقيق تطلعاتنا وتطلعات جماهيرنا وتطلعات أبناء الأحساء في البقاء في دوري زين السعودي للمحترفين للموسم الثالث على التوالي بمشيئة الله تعالى .

التعليقات

1 تعليق
  1. السيف الازرق
    1

    اهدوا الفوز للاصفر الصغير حسبي الله ونعم الوكيل …؟

    Thumb up 0 Thumb down 0
    8 أبريل, 2013 الساعة : 2:34 م
101