حرس الحدود يحتفل بتخرج عدد من الدورات التخصصية من مدرسة الأسلحة

رعى سعادة قائد معهد تدريب حرس الحدود بالرياض العميد سلطان بن عبدالله العنقري /الخميس الموافق ٢٤ / ١٠ / ١٤٤٠هـ حفل تخرج عدد من الدورات التخصصية، والبالغ عددهم ( ۸۳ ) خريجاً من مدرسة الأسلحة بمعهد حرس الحدود بالرياض، واشتملت على عدد من الدورات التخصصية على الأسلحة التي تم استحداثها ضمن منظومة تسليح حرس الحدود.
وقد التحق الخريجون بالدورات التخصصية بمدرسة الأسلحة، والتي ينظمها المعهد ضمن منظومته التدريبية في شتى المجالات والتدريبات العسكرية والأسلحة الحديثة والرماية على الذخيرة الحية، وفي ختام الحفل قام راعي الحفل بتكريم أوائل الدورات والمتفوقين.
وأكد قائد معهد تدريب حرس الحدود بالرياض العميد سلطان بن عبدالله العنقري أن المديرية العامة لحرس الحدود أولت اهتماماً خاصاً بالتدريب؛ لما يمثله من أهمية في تطوير وتنمية الكوادر البشرية، من خلال تدريب وتطوير وإعداد وتهيئة الكوادر القيادية والإدارية والفنية للقيام بالمهام الموكلة إليهم، وذلك من خلال تأهيلهم التأهيل المناسب للقيام بمهامهم.
ونوّه في الوقت ذاته بما تحظى به برامج تدريب منسوبي حرس الحدود من اهتمام ودعم غير محدود من لدن صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود وزير الداخلية -حفظه الله – ومتابعة مستمرة من معالي مدير عام حرس الحدود الفريق عواد بن عيد البلوي، من خلال تسخير كافة الإمكانات والكوادر البشرية المتخصصة لتطوير منسوبي الجهاز.

96