بـطل المـوسـم

– إنتهى الموسم الرياضي ، إنتهت الحكاية ، إنتهى كُل شيء .. النصر بطل دوري الأمير محمد بن سلمان ( الاستثنائي ) .. الموسم الأصعب والأجمل والأكثر إثاره ، موسم منذُ بدايته وحتى النهاية كان مُتعب وطويل ، توقف كثيراً وتخلله بطولات أُخرى ولكن بالنهاية حقق العالمي ما أراد وما يستحق .. حقق البطوله الأغلى حقق الدوري رغم العوامل المؤثرة ..

– موسم إستثنائي لإنه تم فيه سداد جميع ديون الأنديه والبدء من الصفر وتكفل الهيئة العامه للرياضه بدفع رواتب الثمانية أجانب لكل فريق ، سهلت ومهدت المنافسه لدوري سيكون صعباً ، هنا سينافس من ينجح بالتعاقد مع أجانب يستطيعون صُنع فريق بطل ومنافس ..

– منذُ بداية الدوري إتضح أنه صعباً لإن الفرق لم تعد كما كانت تنتصر في أي لحضه ، ولا يوجد فريق يضمن الفوز على الجميع .. وخير دليل في نهاية المطاف لم يُعلن البطل حتى أخر لحضه من نهاية الدوري ..

– عاد النصر بطلاً وصعد من جديد إلى القمه ، عاد لمكانه الطبيعي ( فوق الجميع ) عاد ليُسعد شعباً عاد ليرسم البهجه على مُحيانا .. مبروك لنصرنا ومبروك لجماهير ( الشمس ) في المملكه وخارجها ..

– عثرات أمامه تخطاها لإنه لايُبالي ، عثرات منذُ البدايه تقول لك لن تكون بطلاً بسهوله ، هنا ظهر الرئيس ( الذهبي ) السويلم وتكفل بإزالت ( بعض ) العثرات ، نجح منها مانجح حتى رحلة الختام ..

– لنتذكر قليلاً : أن النصر الأقل دعماً من الأندية ( الكبار ) ، النصر لعب نصف مبارياته في ملاعب غير صالحه للعب وكلما إشتكوا منها عاقبوهم ، وعندما يشتكي منها الغير يمررونها لهم .. طلبوا أن يلعبوا على أرض ناديهم وتم الرفض ووافقوا للشباب أن يلعب على أرضه .. والأدهى من ذلك تم نقل مباراة النصر مع أحد إلى المجمعه ، هذا القرار الذي أتى معه ( إستقالات ) هذا القرار الذي إلى الان لم نعرف من صاحبه ..

– أيضاً إحتج على مشاركة لاعب الوحده المواليد ، فأصبح لاعباً سعودياً فجأه ، ويتم إيقاف رئيس المركز الإعلامي سنه والمدير التنفيذي شهرين .. وأيضاً تجاوزت العقوبات الماليه على الفريق النصراوي كاملاً الثلاث ملايين ريال ..

– ماهذا إلا قليل من معاناه وضغوط تراكمت على النصراويين كثيراً مابين قرارات وعقوبات وبين المطالبه بحقوقهم والتركيز على المنافسه وصعوبتها ..

– ثم ماذا ؟؟ ثم حقق النصر الدوري رغم عن أنف الظروف ، حقق الأهم والأجمل حقق الذهب في ليلة عاشها كل النصراويين في أجواء جميله لاتنسى بإلتفاف الجميع إدارات سابقه ولاعبين قدامى وجماهير متعطشه للفرح والذهب ..

– هذا الفريق لن ينساه هذا الجيل ، فريق أبدع وأمتع وقدم كل شيء عاشت معه الجماهير طرباً وحباً وعشقاً ..

– عبدالرزاق حمدالله .. هذا الظاهره التي جاء للنصر بعد إصابة قوية وتأهيل صعب في ثمانية أشهر ، بدأ بالتدريج مع الفريق ولا يعلم النصراويين ماذا يملك أو سيقدم ، حتى ظهرت اًناس طالبت بإبعاده ، لايعلمون أنه ينتظر لحضه تُناسبه هو فقط ليبدأ معها رحلة ( عجيبه ) يُحرك فيها كُل مشاعر النصراويين ويُحرك فيها ألقاب وأرقام راكده منذُ زمن بعيد ، لإنه ( حمدالله ) لايُرضيه إلا تحطيم كُل شيء ، حطم كُل الأرقام بدون إستثناء .. كسر رقم ( البرق ) القديم وتخطاه إلى الهدف 34 ، وسجل في 13 مباراة مُتتاليه ، وأحرز أربع هاتريك أو أكثر في موسم واحد .. كُل هذا في سباق الدوري ( فقط ) ولم نذكر أرقامه في كأس الملك ..

– حمدالله إستحق أن يكون أفضل لاعب بالموسم .. حمدالله في أول موسم لهُ في الدوري يحقق الهداف وأفضل لاعب ويحقق أصعب دوري لفريقه ويحطم جميع الأرقام ( الغائبه ) ؟؟ ماذا عسى أن يُعطيه جمهور النصر من ( حُب ) فيكفيه ؟؟ كيف لجمهور الشمس أن يشكُره بعد الله ويرضيه ؟؟ كيف لنا أن نتكلم ونكتب عن إنجازاته وأرقامه ونوفيه ؟؟ لن نستطيع .. فقط نقول الحمد لله كل شيء والحمد لله على ( حمدالله )

– شكراً للرئيس سعود السويلم الذي وعد في نهاية الموسم الماضي في تغريده بنصراً يُرضي عشاقه ، وعد وأوفى .. شكراً لكُل اللاعبين مرابط وبرونو وجوليانو وبيتروس وجميع الفريق بدون إستثناء .. شكراً للجماهير التي ساندت الفريق إلى النهاية .. ومبروك لنا جميعاً هذا النصر والقادم أجمل بحول الله ..

– في النهاية يجب على الجميع أن يشكر ويدعوا للشخص الذي أختار ( حمدالله ) ليمثل الفريق ويراهن عليه ..

97