الصدارة في قبضة النصر

الحديث عن النصر جميل لان النصر حكايه مختلفه وقصه جميله ، لانه ركن ثابت في الرياضه السعوديه ، يمتلك تاريخ مميز ، وشعبيه جماهيريه واسعه في المحيط العربي ،النصر هذا الموسم الى هذه اللحظه يعيش تنظيم اداريا وماليا لم يسبق له مثيل ، على المستوى الاداري والمالي وايضاً على مستوى الفني ، حيث اكتملت مقومات العمل الاداري والفني وجأت النتائج كبيرة وتصدر الدوري السعودي الذي يحمل أسم سيدي ولي العهد ، النصر في 29 مارس كان مميز وحضوره عالي في كل شيء جماهيرياً وفنياً ، كان المشاهد مختلف ومفرح لمحبي العالمي ، فالفرح لايأتي الا من النصر ، لانة بطل وتربع على قمة الهرم في الدوري السعودي للمحترفين ، كان الاصفر طاغي في كل شي ، حديث العالم حديث المستقبل ، فالفارس رسم خارطة الطريق حتى انتزع الصدارة ، هذا البطل الذي لايرضى محبية الا في القمة، النصر في هذا الموسم يقدم لوحة فنية جميلة موسيقى هادئة تعزف على اوتار هادئة ، الاصفر الذي يملاء المكان فرحاً ، ويعطي الزمان انشودة المستقبل ، ذهب المهم ويبقى في خارطة العالمي الاهم وهو تحقيق اللقب ، يحتاج الى ان يقاتل ابنائة في كل خطوة قادمة ، حتى يجد نفسة في اخر الطريق بطل ، امامة تحديات كبيرة ، تحتاج ان يجمع الفارس قواه ويكون أسد يُهاب ،

فالطريق ليس مفروشا بالورد حتى يسر علية اقدام العالمي ، يحتاج ان يكون حاضرا من جميع النواحي الفنية والنفسية والبدنية حتى يحقق المجد بكل جدارة واستحقاق ..

..

الشعر فيني يا نصر حب و وراثه

و أجمل حروف الشعر رتبتها فيك

يا عشق يا فن و يا أجمل ثلاثه

عالمي ومتصدر ومحد”ن” يساويك

100